• بالفيديو.. مسؤولون ومواطنون يبكون حزنا بعد مرض زعيم كوريا الشمالية
  • بعد الانفصال الرسمي.. رحيل وحيد خليلوزيتش يمر بكل هدوء وبلا حسرة!
  • بأكثر من مليار سنتيم.. تحديث وإنشاء 5 قاعات سينمائية
  • سفير المغرب في بكين: المغرب يدعم مبدأ “الصين الواحدة”
  • كانوا ضاربين الطمّ.. هآرتس تكشف استخدام 12 دولة أوروبية لبرمجيات تجسس إسرائيلية
عاجل
الأربعاء 27 يوليو 2022 على الساعة 19:00

وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي: أصلي من سلا… وغنعاود لعمي كاع داك الشي اللي شفت وعشت فالمغرب (فيديو)

وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي: أصلي من سلا… وغنعاود لعمي كاع داك الشي اللي شفت وعشت فالمغرب (فيديو)

أكد عيساوي فريج، وزير التعاون الإقليمي في الحكومة الإسرائيلية، أن زيارته إلى المغرب هدفها وحيد وهو “التقارب والتعاون”.

وقال الوزير الإسرائيلي، خلال استضافته في برنامج “ضيف التحرير” على قناة “ميدي 1″، “هدف زيارتي وحيد وهو فتح باب مجالات سبل التعاون”، مشيرا إلى أنه التقى، لأجل هذا الغرض، عمدة ووالي طنجة، وتدراسوا سبل التعاون ووقف على قدرات طنجة السياحية.

وعن مجالات التعاون مع جهة طنجة، أوضح عيساوي: “نريد العمل على إيجاد خط طيران مباشر يربط بين تل أبيب وطنجة، على غرار الخط الرابط بين الدار البيضاء وتل أبيب ومراكش وتل أبيب، وسيساهم هذا الخط في فتح سبل التعاون في عدة مجالات”.

وأضاف المسؤول الإسرائيلي: “تحدثنا أيضا عن إمكانية إقامة برك تحلية المياه في شمال طنجة قصد توسيع حجم المياه القابلة للاستعمال”.

مكانة المغرب خاصة

وأكد وزير التعاون الإقليمي في الحكومة الإسرائيلية على أن مكانة المغرب خاصة ومميزة، مشيرا إلى “وجود أكثر من مليون مغربي يهودي في إسرائيل ومؤثرين في البلاد اقتصاديا وسياسيا”.

وتابع: “الآن عندما تزور المغرب ترى الوجه البشوش والسمح… أنا أعتقد أن التقارب المغرب الإسرائيلي سيأتي بالمنفعة للطرفين، والمغرب لعبت وستلعب دورا كبيرا في الكثير من التحركات السياسية، وهاد التحركات هي نتيجة سياسة حكيمة سياسة ملك البلاد، سياسة ترى بالافق البعيد”.

دور المغرب في عملية السلام

وفي هذا السياق، ذكر الوزير الإسرائيلي بدور المغرب في فتح “معبر اللنبي/الملك الحسين الحدودي”، الذي يربط بين الضفة الغربية والأردن.

وقال عيساوي: “عندما نتحدث عن تقارب وإعادة ثقة بين الإسرائيليين والفلسطينيين فنحن بحاجة إلى وسيط موثوق من الطرفين، والمغرب أصبح هو الوسيط المقبول لدى الطرفين، هو عندما يتدخل في موضوع ما له احترامهم من الطرفين”.

وأضاف: “تدخل الطرف المغربي في فتح المعبر وتم استقبال تدخله من الطرفين، وهذا يدل على أن المغرب يمكن أن يكون له دور في عملية السلام”.

وكشف الوزير الإسرائيلي أن “هناك اتصالات ومحاولات جادة على مستويات عالية بين الطرفين لتكون للمملكة وجلالة المك دور في عملية السلام”.

جذور سلاوية

وخلال اللقاء تحدث فريج عن أصول عائلته، موضحا أن الأصول التاريخية لعائلة فريج تعود إلى أكثر من 400 عام، وهي من مدينة سلا المغربية.

وقال الوزير المسلم في الحكومة الإسرائيلية: “لي جدور سلاوية ومشيت لسلا وتصورت فيها وغرستها في ذاكراتي، وأنا أخرج من هنا بانطباع شخصي مميز، وانتظر عودتي للبلاد لأحكي لعمي كل ما عشته وما رأيته”.

وتنتهي، اليوم الخميس (27 يوليوز)، زيارة فريج الذي حل بالمغرب، منذ يوم الأحد، على رأس وفد إسرائيلي.