• شهادة من مدرب كندا: المغرب تصدر مجموعة “الموت” بفضل أدائه الجيد طيلة الدور الأول
  • بعد التأهل.. بوفال يقبل رأس والدته فرحا
  • حكيمي بعد تأهل “الأسود”: لعبت وخا مصاب… ومستعد للدفاع عن ألوان بلدي
  • راس لافوكا ووليداتو فكو العقدة.. مغاربة فرحانين بالأسود (صور)
  • النقل السككي فرحان بتأهل المغرب.. المكتب الوطني يطلق تعريفة خاصة بالمشجعين!
عاجل
الجمعة 07 أكتوبر 2022 على الساعة 15:16

ما بقاش التعاقد.. أشنو موجدة وزارة التعليم لأطر الأكاديميات؟

ما بقاش التعاقد.. أشنو موجدة وزارة التعليم لأطر الأكاديميات؟

على سلامة أطر الأكاديميات النظام الأساسي الموحد حيد التعاقد. كيفاش؟

إلغاء التعاقد

تعليقا على إلغاء نظام التعاقد الجهوي مع الأساتذة وتغييره بنظام أساسي موحد تضمنه الدولة، قال يونس فيراشين، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إن إعلان الوزير يأتي في إطار النقاش حول النظام الأساسي بشكل عام، ذلك أن إلغاء التعاقد هو جزء من الحوار القطاعي حول النظام الأساسي”.

وأوضح الإطار النقابي، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن “إلغاء التعاقد هو إدماج الأساتذة الحاليين وإخضاعهم للنظام الأساسي للوظيفة العمومية بمقتضى الظهير رقم 008-58-1”.

واعتبر فراشين، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن المطلب الأساسي هو إدماج الأساتذة في الوظيفة العمومية، لافتا إلى أن تحقق شروط هذا الإدماج يحرز تقدما كبيرا في الملف وسكون بمثابة حل لعدد من الإشكالات.

وتابع الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم، قائلا: “هاد الشي مرتبط بالنظام الأساسي الجديد اللي من المفروض أنه يعيد الاعتبار للمدرس بشكل عام ويفتح مسارات الترقي بل ويكون محفز ومنصف وعادل لكل فئات الشغيلة التعليمية”.

مزايا النظام الموحد

وقال وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، إنه سيتم إلغاء الأنظمة الأساسية الجهوية الاثني عشر التي تحكم الأطر النظامية للأكاديميات واستبدالها بنظام أساسي واحد تضمنه الدولة من خلال اعتماد مرسوم.

وأوضح بنموسى، في رسالة إلى المدرسات والمدرسين بمناسبة “اليوم العالمي للمدرس”، أن هذا النظام سيضمن نفس الحقوق ونفس الفرص ونفس المسار الوظيفي كباقي الموظفين، مع الاستمرار في التوظيف الجهوي من أجل ضمان خدمة تعليمية.

ولفت المسؤول الحكومي، إلى أن عملية ترسيم الأطر النظامية للأكاديميات، ضمن هذا النظام الأساسي الموحد، ستمنحهم الحق في تعويض بمفعول تاريخ التوظيف، وستسمح لهم بالاستفادة من جميع مزايا النظام الأساسي، بما في ذلك الحق في المشاركة في كل الامتحانات المهنية وفي الحركة الانتقالية الوطنية.