• سابقة.. امرأة مصابة بالفشل الكلوي تنجب طفلا في مراكش (صور وفيديو)
  • مدرب الهلال السعودي: الوداد فريق صعب… والمباراة أمامه تعد بالفرجة والتشويق
  • بشرى لمهنيي النقل.. الحكومة تُحدد موعد صرف الدفعة التاسعة من الدعم المباشر
  • بقى أيام حتى تحللت الجثة.. وفاة مهاجر مغربي في إيطاليا وحيدا في منزله
  • قبل مواجهة الهلال السعودي في الموندياليتو.. أجواء حماسية في آخر حصة تدريبية للوداد !
عاجل
الإثنين 16 يناير 2023 على الساعة 13:00

طالبت الحكومة بإيجاد الحلول.. نقابة تنتقد وضعية “الفراغ الإداري” في جامعات مغربية

طالبت الحكومة بإيجاد الحلول.. نقابة تنتقد وضعية “الفراغ الإداري” في جامعات مغربية

اعتبرت النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، أن عددا من مؤسسات التعليم العالي، تعيش “وضعية استثنائية إثر إطالة أمد المكلفين بالنيابة في الإدارات”.

فراغ إداري

وأبرزت النقابة، في بلاغ توصل به موقع “كيفاش”، أن هذه الوضعية الاستثنائية المتمثلة في الفراغ الإداري مستمرة على مستوى عدد من مناصب المسؤولية في الجامعات المغربية، رغم اجتياز المباريات في كثير منها، ووجود نتائجها لدى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار.

وسجلت الهيئة ذاتها، الفراغ الذي تشهده على مستوى منصب الرئاسة كل من جامعة سيدي محمد بن عبد الله وجامعة ابن طفيل وجامعة المولى إسماعيل، لافتة إلى أنه فيما يتعلق بالمؤسسات الجامعية التي تسير بالنيابة منذ مدة، فنشير مثلا إلى 14 مؤسسة من أصل 17 بجامعة الحسن الثاني، و04 مؤسسات من أصل 09 بجامعة الحسن الأول و 06 مؤسسات من أصل 10 بجامعة محمد الأول و 03 مؤسسات من أصل 09 بجامعة المولى إسماعيل، وأكثر من 04 مؤسسات بجامعة القاضي عياض، وكذا كلية الشريعة بجامعة ابن زهر وغيرها من المؤسسات الجامعية.

وانتقدت النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، وضع الانحباس الذي تشهده مواقع المسؤولية بجل مؤسسات التعليم العالي، والذي أنتج حالة من الفراغ الإداري، أثرت سلبا في الأداء والتسيير بهذه المؤسسات.

وسائلت النقابة وزير التعليم العالي عن الأسباب الحقيقية الكامنة وراء الجدل والاستياء الذي أصبح يواكب عملية تدبيره لملفات الترشيح لشغل مناصب رئاسة الجامعات المغربية، مطالبة الحكومة بالتدخل العاجل لإدارة هذا الملف الشائك بالتعليم العالي بنجاعة على قواعد الكفاءة ومقتضيات الحكامة، وجعل الجامعات العمومية ومؤسسات التعليم العالي في صلب اهتمامها.

خلاف ميراوي ورؤساء الجامعات

نفى وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف الميراوي، ما يروج حول “الاحتقان بينه وبين رؤساء الجامعات”، مؤكدا أنه “جامعي وعلاقته طيبة مع أغلب رؤساء المؤسسات الجامعية”.

وفي حديثه خلال ندوة صحفية سابقة، أوضح ميراوي، أنه “كاينين تحولات جامعات غادي يتحولو منهم الرؤساء وكاين اللي باغي يزيد ولكن فاش كتكون المباراة راه يا إيما نجتازوها ونتقبلو النتيجة أو نرفضو وما نمشيوش”.

وتابع وزير التعليم العالي، في السياق ذاته، قائلا: “كلنا دزنا من المناصب وما كنشدوش الكرسي باش نبقاو فيه طول حياتنا كنخدمو باش الناس يعرفو أن البلاد بلا بينا ما غتخدمش”، معتبرا أن “الحكم دابا فالقطاع هو رئيس الحكومة”.

وعن علاقته برؤساء الجامعات، قال الميراوي: “أنا عندي علاقة طيبة مع أغلب رؤساء الجامعات، أنا جامعي كنحترم الجامعة وكنحترم الكفاءات… الناس الجامعيين كتكون عندهم جرأة حتى فالنقاش”.