• بعد فيديو التصرفيقة.. اللجنة التأديبية توقف إداريا في أولمبيك الدشيرة عن مزاولة أي نشاط كروي
  • النقابة الوطنية للتعليم: بنموسى لم يتجاوب مع طلب التراجع عن قرار “تسقيف سن التوظيف”
  • جاية من هاك.. تبون ما بقاش قادر ينطق اسم المغرب!
  • حملت الحكومة مسؤولية “الاحتقان الاجتماعي”.. نقابة تدعو أخنوش إلى الإسراع بفتح حوار اجتماعي ثلاثي
  • تزامنا مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.. مندوبية السجون تحتفي بـ”النزيلات المتميزات”
عاجل
الثلاثاء 23 نوفمبر 2021 على الساعة 11:00

صادم.. دييغو مارادونا دفن بدون قلب!

صادم.. دييغو مارادونا دفن بدون قلب!

لازال الأسطورة الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا يخلق الإثارة والجدل حتى بعد وفاته، آخر الأحداث المرتبطة باسمه أن الأطباء انتزعوا قبله قبل وفاته.

هاته الأخبار، جاءت على لسان الطبيب والصحافي، نيلسون كاسترو، الذي قال خلال ظهوره في مقابلة تلفزيونية على قناة “إل تيريسي” للحديث عن كتابه: “كان هناك مشجعون متطرفون ينوون انتزاع قلب مارادونا تقديسا للاعب، لكن ذلك لم يحدث… الأطباء أخرجوا قلب مارادونا من جسده لأنه كان مهما جدا للتحقيق في ظروف وفاته”.

إدعاءات الطبيب، الذي يؤكد امتلاكه تفاصيل سرية من سجلات النجم الأرجنتيني، تتضمن معلومات طبية صادمة متعلقة بصحة بطل كأس العالم 1986، قام بنشرها في كتاب بعنوان “صحة مارادونا.. قصة حقيقية”.

ومما جاء في تصريحات كاسترو على القناة المذكورة أن مارادونا الذي توفي بتاريخ 25 نوفمبر 2020، في بوينس آيرس عن عمر ناهز 60 عاما، “كان وزن قلبه نصف كيلوغرام، في العادة، يزن القلب 300 غرام، لكن قلب مارادونا كان كبيرا جدا، ويعود السبب إلى قصور في وظائفه إلى جانب أنه كان لاعب كرة قدم محترف”.

وتابع نيلسون أن أسطورة نابولي الإيطالي “كان مدمنا بشكل مخيف على كل شيء ضار، أيّ شخص آخر غيره كان سيموت في سن أقل بكثير، لكنه كان يملك جسدا له قدرة خاصة على المقاومة”، مشيرا إلى أن مارادونا كان من الممكن أن يحظى بصحة أفضل، ولكن “مشكلته أنه لم يسع مطلقا للحصول على علاج فعال”.

ويحقق القضاء الأرجنتيني مع 7 أشخاص في قضية وفاة مارادونا، وذلك للكشف عما إذا كانوا قد وفروا الرعاية اللازمة للاعب للإبقاء على حياته، أو أنه تعرض للإهمال الطبي.