• قالت إنها “مُقلقة”.. منظمة الصحة تطلق اسم “أوميكرون” على متحورة كورونا الجديدة
  • بسبب “مشروع تحليلة مياه البحر في كازا”.. البيجيدي يتهم بركة بـ”السطو”
  • القرار يدخل حيز التنفيذ غدا الأحد.. الخطوط الفرنسية تكشف مدة تعليق الرحلات الجوية من وإلى المغرب
  • بتهمة السرقة وخيانة الأمانة.. مصدر أمني يكشف تفاصيل اعتقال فاطمة الزهراء بلعيد
  • المهاجري ووزراء ورؤساء جهات.. “البام” يختار مكتبا سياسيا جديدا
عاجل
الأربعاء 10 نوفمبر 2021 على الساعة 13:00

دعما للمشاريع التنموية.. نادية العلوي تلتقي مسؤولا عن البنك الدولي (صور)

دعما للمشاريع التنموية.. نادية العلوي تلتقي مسؤولا عن البنك الدولي (صور)

في اجتماعها بفريد بلحاج، نائب رئيس مجموعة البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، استعرضت نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، الأوراش الإصلاحية ذات الأولوية التي ستعمل عليها الحكومة الجديدة، في إطار برنامج اشتغالها.

وحسب بلاغ لوزارة الاقتصاد والمالية، أبرزت نادية فتاح العلوي في اللقاء الذي جمعها، صباح اليوم الأربعاء (10 نونبر)، بالمسؤول في البنك الدولي، أن “الأوراش الإصلاحية شكلت الركائز الأساسية لمشروع قانون المالية لسنة 2022 المتعلقة بتوطيد أسس إنعاش الاقتصاد الوطني وتعزيز آليات الإدماج والتقدم في تعميم الحماية الاجتماعية وتقوية الرأسمال البشري وإصلاح القطاع العام وتعزيز آليات الحكامة”.

تعزيز الدعم المالي والتقني

ودعت الوزيرة، في هذا اللقاء، البنك الدولي لتعزيز دعمه المالي للحكومة المغربية لمواكبة جهودها من أجل الحد من آثار أزمة كوفيد -19 وتنفيذ برنامجها التنموي .

هذا وشكل الاجتماع كذلك فرصة لدعوة البنك الدولي لتسريع دعمه الفني و التقني لبلدنا في بعض المجالات ذات الأولوية، لا سيما فيما يتعلق بتعزيز الإطارالقانوني والتنظيمي لرأسمال الاستثمار وكذا تحسين فعالية المالية العمومية وتطوير التمويل الأخضر والمستدام.

انخراط البنك الدولي

ومن جهته، عبر السيد فريد بلحاج عن اهتمام البنك الدولي بتعزيز دعمه لجهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمغرب، كما هنأ بلادنا على الإرادة الواضحة للحكومة الجديدة والتزامها الراسخ بتنفيذ المشاريع ذات الأولوية للمملكة.

وتابع المتحدث، أن مؤسسة البنك الدولي مستعدة لتقديم الدعم المالي والفني لمختلف مشاريع الإصلاح التي تنفذها بلادنا.

هذا وخلص المسؤولان إلى التأكيد على التزامهما المستمر ورغبتهما المشتركة في إنجاح تنظيم الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، المقرر عقدها في مراكش في أكتوبر 2022.