• رئيس منتدى كرانس مونتانا لماكرون: هل باسم حرية التعبير تكرس حرية الاستهزاء؟
  • دارو ماركة بسميتهم.. صفاء وهناء كيبيعو الكمامات
  • اتهم زوجة والده باستغلال مرضه.. نجل نوبير الأموي يكشف حقيقة تقديمه طلبا للحصول على معاش استثنائي
  • أول الغيث.. شركة “سينوفارم” الصينية تتعهد بتقديم 10 ملايين جرعة من لقاح كورونا للمغرب 
  • شهادة مؤثرة للمهداوي في حق الحارس ضحية “الإرهابي”: لن أنسى معاملته الحسنة لي… لم يعاملني موظف كما عاملني هذا الفقيد الرائع
عاجل
الإثنين 28 سبتمبر 2020 على الساعة 19:00

بسبب فيديوهات البيدوفيليا.. إدارة الفايس تشن حملة حظر على بعض مستخدميه

بسبب فيديوهات البيدوفيليا.. إدارة الفايس تشن حملة حظر على بعض مستخدميه

شنت إدارة الفايس بوك حملة حظر واسعة على عدد من ناشري صور ومقاطع فيديو تتعلق بالبيدوفليا والإستغلال الجنسي للأطفال، بناء على سياسية جديدة تنهجها إدارة الموقع الأزرق.

وبناء على رسائل توصلت مجموعة من رواد الفايس بوك الاجتماعي فإن إدارة الموقع حظرت عددا منهم لمدة 72 ساعة على الأقل، بسبب نشر صور أو فيديوهات لوقائع تتعلق بالبيدوفيليا، مع مضاعفة العقوبة بشكل يومي.

وعلى مستوى المغرب والجزائر فإن مقطع فيديو مدته دقيقة و44 ثانية، يوثق لعلاقة بين فتاة بالغة وطفل، تسبب نشر صور منه على الفايس بوك في حظر ناشريه، وفق ما أكده مستخدون ويوتيبور، خلال الأسبوع الماضي.

وقال أمين رغيب، المستشار في التكنولوجيات الحديثة، في اتصال مع موقع “كيفاش” إن إدارة الفايس بوك غيرت من نهجها ضد فيديوهات المحتوى البيدوفيلي، حيث يمنع منعا كليا نشر صورة حتى لو كانت لا توثق للعملية الجنسية.

وأضاف موضحا: “البوت ديال الفايس كيعرف الفيديو، وفاش كيشوفك حاط صورة واخا ما فيها والو، كيعتبرها جزء من داك الفيديو، وداك الشي علاش كيدير الحظر”.

وتعليقا على مضاعفة أيام الحظر، قال أمين رغيب: “الفايس بوك رجع كيدير داك الشي حسب عدد النشر وحتى الإرسال، يعني باش ما نشرتي هاد المحتوى وصيفطيه فالخاص، كيزيد يطول العقوبة”.