• أصبحت لبايدن وفريقه.. تغيير الحسابات الرئاسية الرسمية على تويتر!
  • اللي ناوي يطلع لأوكايمدن.. السلطات تقرر غلق المنتجع بشكل مؤقت
  • تضاعف الطلب عليها 3 مرات.. ألمانيا تفضل الطماطم المغربية
  • على مولانا تصدق هاد المرة.. اللقاح جاي نهار الجمعة؟
  • المجلس الأعلى للصحة في فرنسا ينصح بعدم استخدام الكمامات العادية.. إينا كمامات نافعين مع كورونا المتحورة؟
عاجل
الخميس 14 يناير 2021 على الساعة 13:00

منظمات حقوقية عالمية: الجزائر من الدول الأكثر عنصرية في العالم

منظمات حقوقية عالمية: الجزائر من الدول الأكثر عنصرية في العالم

أجرت عدة منظمات حقوقية عالمية، استطلاع دولي، كشفت فيه أن الجزائر تعد من الدول الأكثر عنصرية في العالم.
وأشارت يومية “الأحداث المغربية”في عددها الصادر اليوم الخميس (14 يناير)، إلى أن أكثر من %75 من الأشخاص الذين تم استجوابهم، اعترفوا بأن لديهم أفكارا عنصرية خطيرة، أو حتى متطرفة للغاية، حيث بيَّن الاستطلاع الذي أجرته مؤسسات حقوقية عالمية من بينها “حدود مفتوحة اللاجئين” و”كفى من الجريمة في العالم”، أن الجزائر لا ترحب بأي مهاجر (بدء من الأزمة في العراق وسوريا)، وتخشى ما تسميه “خطر التسلل الإفريقي”، حيث يطالب %91 من الجزائريين بالطرد الفوري للسود من البلاد، والذين لا يتعدى عددهم 100 ألف شخص.
وحسب ما أورده موقع “أفريك لاديلت”، فإن هذه الدراسة التي أشرف عليها الفرنسي من أصل جزائري “بلال جهاد” لم يتم نشرها في الجزائر نهائيا، نظرا للرقابة الشديدة على وسائل الإعلام، إذ طالب 61% من المستجوبين بحظر الديانة اليهودية، في حين طالب %83 من الأفراد بمنع المسيحية، ويعارض أكثر من نصف هؤلاء مسألة الترحيب باللاجئين حتى ولو كانوا مسلمين، ليس بسبب الخوف من التهديدات الإرهابية، ولكن بسبب الانتماءات العرقية المختلفة للمهاجرين، حسب اعتقاد المستجوبين.
وأضاف ذات المقال أن %95 من الجزائريين يرغبون في حظر تأشيرات دخول المهاجرين الصينيين للبلاد، مبينا أن الجارة الشرقية للمغرب تعتبر الدولة التي شهدت أكثر الجرائم عنصرية في الطرق، حيث أصيب أكثر من 60 ألفا، وتوفي 21 ألف شخص على الطرق في عام 2015، وعادة ما يكون الضحايا من الأوروبيين أو السود أو الآسيويين، مبرزا أن صحيفة “واشنطن بوست”، لجأت في وقت سابق من عام 2016، لقياس مؤشر العنصرية إلى “استطلاع القيم العالمية”، للتعرف على مستوى تسامح سكان كل دولة مع الأعراق المتنوعة فيها.
وفي هذا السياق، فقد شمل الاستطلاع نحو 80 دولة، وقام خلاله مجموعة من الباحثين السويديين، بتوجيه أسئلة تعبر عن مدى عنصرية الشعوب، وأحد أهم هذه الأسئلة عن جنسية الأشخاص الذين ترغب أن يجاوروك في المنزل، وقد أظهرت النتائج، أن الجزائر في المرتبة الثالثة من حيث الدول الأكثر عنصرية، بينما الهند هي أكثر دولة يتصف شعبها بالعنصرية، وحلت إيران في المرتبة الثانية بعد الهند.