• وزارة الخارجية: الأحداث العنيفة في القدس والمسجد الأقصى عمل مرفوض من شأنه أن يزيد من حدة التوتر
  • صورو فيديو وهوما كيشحطو رمضان.. توقيف 4 أشخاص في مراكش
  • أونسا: دلاح المغرب مزيان… خالي من الملوثات
  • من بينها تصريح بالشرف والحجر الصحي في فندق.. شروط دخول المغاربة العالقين في الخارج
  • دفعة جديدة.. مليوني جرعة من “سينوفارم” في طريقها إلى المغرب
عاجل
الأربعاء 16 ديسمبر 2020 على الساعة 17:17

فاخر: لن أقبل أن أكون سببا في إلحاق الأذى بالرجاء

فاخر: لن أقبل أن أكون سببا في إلحاق الأذى بالرجاء

قال مدرب نادي الرجاء الرياضي الأسبق، محمد فاخر، أنه وافق على غلق ملف نزاعه مع الفريق الأخضر، لعدم رغبته في أذية النادي.
وأكد فاخر في حوار أجراه مع موقع “كووورة”، أن إنهاء نزاعه كان بادرة منه، بعدما اتصل به شخص غيور على النادي وله مكانته، مطالبا منه إيجاد حل للإشكالية.
وقال فاخر “يمكن وصف هذا الملف بالمغلق أو الصفحة التي طويت. الأمور كانت واضحة منذ البداية، مدرب بذل الغالي والنفيس في موسم صعب، لكنه أُقيل من منصبه وبطريقة تعسفية من قِبل الرئيس السابق للرجاء سعيد حسبان، وطالب بمستحقاته، لكنها لم تسدد”.
وأضاف “سعيتُ بكل ما أوتيت من جهد وقوة لتسوية الخلاف وديا، ولم أوفق لذلك، وسارت الأمور في هذا المنحى الذي نال مني الكثير، بل وأرهقني وتسبب لي في متاعب كثيرة”.
وتابع: “التقيت بالزيات وقد كان رجلا مهذبا بحضور محمد أوزال، ووجدا مني كل الترحيب بأي تسوية تجنب الرجاء أي ضرر محتمل، وقلت لهم إنني لن أقبل أن أكون سببا في إلحاق الأذى بالرجاء”.
وواصل الإطار الوطني: “أخبروني أنني ما لم أتنازل عن الشكوى، فالفريق لن يستفيد من صفقتيه في الميركاتو الصيفي، ولن يشارك في دوري أبطال إفريقيا.. أخبرتهم أنني أحتاج لضمانات، بعد 3 سنوات من الانتظار وتحمل المصاريف الباهظة، وهذا ما حدث”.