• ترونات فتونس.. الغنوشي يطالب التونسيين بالنزول إلى الشوارع
  • العثماني عن “قضية بيغاسوس”: ما تم ترويجه كذبة وفيلم هوليودي
  • بعد قرار تجميد البرلمان وإقالة الحكومة.. الغنوشي يتهم الرئيس التونسي “بالانقلاب على الثورة والدستور”
  • الرئيس التونسى: على الجيش الرد بوابل من الرصاص تجاه من يطلق رصاصة واحدة
  • نايضة فتونس.. الرئيس التونسي يعلن توليه السلطة التنفيذية ويقيل الحكومة ويجمد البرلمان
عاجل
الإثنين 05 يوليو 2021 على الساعة 13:20

دارو الإضراب وما بغاوش الاقتطاع.. “الأساتذة المتعاقدين” يعودون إلى الشارع

دارو الإضراب وما بغاوش الاقتطاع.. “الأساتذة المتعاقدين” يعودون إلى الشارع

شيماء ناجم

تستعد “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، يوم الخميس (8 يوليوز)، لاحتجاج مجددا عبر ما أسماته “إنزالا جهويا للتنديد بالاقتطاعات من أجور” الأساتذة المتعاقدين.

ووصفت فرع التنسيقية في جهة الدار البيضاء السطات، في بلاغ توصل موقع “كيفاش” بنسخة منه، الإقتطاعات بـ”السرقات المجحفة”، واعتبر تزامن الإقتطاعات مع عيد الأضحى “لما تتميز به هذه المناسبة من مصاريف إضافية للأسر المغربية، محاولة بائسة لإحباط نضال التنسيقية” ضد عملية التعاقد.

وأكدت التنسيقية إستمرارية نضالها “دفاعا عن الوظيفة والمدرسة العموميتين”، كما عنونت الإنزال المقرر خلال هذا الاسبوع بـ”المعركة التحدي ضد ثني الاساتذة وتوقيف عجلة النضال”.

ويشار إلى أن عددا من “الأساتذة المتعاقدين” توصلوا بأجورهم منقوصة بسبب الإضرابات التي خاضوها خلال الأشهر القليلة الماضية من أجل تحقيق مطلبهم في الإدماج المباشر بأسلاك الوظيفة العمومية.

وتتم عملية الإقتطاع من خلال إعداد مدير المؤسسة التعليمية لائحة المتغيبين، يُرسلها إلى المديرية الإقليمية المعنية ليتم اقتطاع ما قدره حوالي 190 درهما عن كل يوم غياب غير مبرر أو إضراب عن العمل، من الأجر الشهري المقبل.