• بن بطوش خايف.. زعيم الجبهة الوهمية يرفض كشف طريقة دخوله إلى إسبانيا!
  • جزائريون من بروكسل: الجزائر ولدت سنة 1962!
  • “فرصة” للشباب وحماية اجتماعية وتعويضات عائلية.. أهم مرتكزات مشروع قانون مالية 2022
  • عين العمراني سفيرا لدى الاتحاد الأوروبي.. جلالة الملك يعين بنشعبون سفيرا للمغرب في فرنسا
  • خصص للتداول في التوجهات العامة لمشروع قانون المالية.. جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا
عاجل
الأربعاء 22 سبتمبر 2021 على الساعة 09:57

تقديرا لدوره في نشر السلم.. الملك محمد السادس ينال جائزة ”جون جوريس للسلام” لسنة 2021

تقديرا لدوره في نشر السلم.. الملك محمد السادس ينال جائزة ”جون جوريس للسلام” لسنة 2021

منح المركز الأوروبي للسلام و حل النزاعات، جائزة ” جون جوريس للسلام” للملك محمد السادس، في اجتماعه يوم أمس الثلاثاء (21 شتنبر) في باريس، بمناسبة اليوم العالمي للسلام.

وأكد المركز أن منح جائزة ” جون جوريس للسلام” للملك محمد السادس لعام 2021؛ جاء ” تقديرا لدوره الكبير في نشر قيم السلم و السلام داخل المغرب وخارجه”.

وأشار بلاغ المركز إلى أن اللجنة قررت وبالإجماع، بعد مداولات عميقة ومناقشات متأنية، منح الجائزة لجلالة الملك محمد السادس نظير “مساهمته الفعالة في بناء مجتمع العدل والسلام بين في مجتمعه و بين الأمم”، مؤكدا على أن جميع خطوات الملك وأعماله “صبت في صالح تعزيز التنمية في أفريقيا ودعم اقتصادها، وأمنها ما يخدم قيم الإنسانية في القارة الإفريقية”.

وأبرز المصدر ذاته، أن المغرب تحت قيادة الملك محمد السادس، ”عمل بلا كلل على تعزيز قيم السلم والسلام والوئام واحترام التنوع الثقافي والديني على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية”، متابعا أن “المملكة حددت هذا العام التزامها الراسخ في تعزيز قيم السلام والحوار بين الأديان والثقافات والاحترام المتبادل ودعم الكرامة الإنسانية، وأعطت كثير من الإشارات على استعداد لمواصلة التزامها بمحاربة خطاب الكراهية”.

وفي سياق الإجراءات التي اتخذها المغرب في مجال مكافحة أشكال التمييز وكراهية الأجانب و رفض الآخرين، بما في ذلك الإسلاموفوبيا ومعاداة السامية وكراهية المسيحية، نوه المركز بـ”مساهمتها في خلق فضاء صحي للعيش المشترك و تقبل الآن، لا سيما المساهمة في اعتماد وتنفيذ أهداف خطط العمل والوثائق والقرارات التي تشكل حجر الزاوية في دعم جهود ومبادرات الأمم المتحدة إلى تعزيز ثقافة السلام ومكافحة التمييز والإقصاء”.

وخلص المركز الأوروبي للسلام وحل النزاعات، في بلاغه إلى أن المغرب تحت قيادة الملك محمد السادس، يواصل مساعيه في خدمة ”سياسة المغرب الافريقي عاما بعد عام، من أجل إفريقيا مزدهرة ومستقرة ومسالمة وخدمة لمصالح شعوب القارة، كل هذا في إطار رؤية ملكية واضحة للعمل الافريقي المشترك”.