• صاحب رواية “آيات شيطانية”.. سلمان رشدي يتعرض للطعن في نيويورك
  • ناقصين ليهم 40 فالمائة.. أسرة التعليم استفادت من أزيد من 140 ألف رحلة مدعمة عبر الحافلة
  • ما عطلوهش.. بوليس كازا شدو شفار هدد بوليسي وسرق موطور (فيديو)
  • قبل المونديال.. هل يعود حكيم زياش إلى المنتخب الوطني؟
  • الحسيمة.. اعتقال “صعصع” اللي تعدى على بوليسي
عاجل
الجمعة 15 يوليو 2022 على الساعة 11:03

تطويق العافية في العرائش.. السيطرة على الحريق في غابتي “المبيكا” و”الساحل المنزلة”

تطويق العافية في العرائش.. السيطرة على الحريق في غابتي “المبيكا” و”الساحل المنزلة”

مشاهد مروعة للسكان بإقليم العرائش، بعد أن حاصرتها الحرائق، التي ساهمت في اشتعالها وانتشارها ظروف مناخية غير مواتية، بسبب ارتفاع درجات الحرارة وهبوب رياح قوية.

فقد أفادت مصادر محلية بإقليم العرائش، أنه جرى إلى غاية صباح اليوم الجمعة (15 يوليوز)، السيطرة على الحريق المسجل بغابة “المبيكا” بمدينة العرائش، وتطويق الحريق الذي تعرفه غابة “الساحل المنزلة” بجماعة الساحل.

آش واقع للسكان؟

بشكل استباقي، أمّنت السلطات الإقليمية نقل 1100 أسرة من مساكنها، انطلاقا من 15 دوارا متواجدة بالقرب من أماكن الحرائق، حفاظا على سلامة السكان ودرء لكافة المخاطر.

أما فيما يخص الخسائر البشرية والمادية التي جرى إحصاؤها، تضيف نفس المصادر، فقد تم العثور على جثة شخص تحمل آثار حروق متعددة، وتسجيل ارتفاع المساحة التي طالتها النيران إلى ما يناهز 900 هكتار، مع انتقال النيران إلى بعض المساكن.

كيفاش تعاملت السلطات؟
وأفادت السلطات المحلية بإقليم العرائش أمس الخميس (14 يوليوز) بتواصل العمليات الميدانية، من أجل إخماد الحرائق المسجلة بكل من غابات “بني يسفْ آل سريف”، و”ساحل المنزلة”، وغابة “المبيكا.

وتمت تعبئة فرق للتدخل الميداني، مشكلة من المئات من أفراد القوات المسلحة الملكية والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية ومصالح المياه والغابات والسلطات الأمنية والمحلية، إلى جانب متطوعين من الساكنة المجاورة للغابات، مدعومين بآليات إطفاء وشاحنات صهريجية وسيارات إسعاف وأربع طائرات متخصصة في إخماد النيران من نوع “كانادير”.

مناطق أخرى فيها العافية

وفي حصيلة أشمل، كشفت معطيات رسمية، عن حجم أضرار الحرائق الأربعة، التي شهدتها جهة طنجة تطوان الحسيمة، والتي اندلعت متزامنة ومتفرقة.


وحسب فؤاد العسالي، مدير المركز الوطني لتدبير المخاطر المناخية الغابوية، فقد فاق حجم الغطاء الغابوي المتهالك 1070 هكتارا، منها 800 هكتار من الغطاء الغابوي في سبت القلة بوجديان في إقليم العرائش، و 80 هكتارا بالنسبة لحريق ساحل المنزلة بإقليم العرائش أيضا، و 190 هكتارا بالنسبة للحريق الواقع بمقريصات زومي في إقليم وزان.