• سجن عكاشة في كازا.. أساتذة جامعيون يقدّمون أكثر من 500 كتاب وأطروحة للنُّزلاء (فيديو)
  • لقجع: مونديال قطر سيكون ترجمة حقيقية لقدرات العرب (فيديو)
  • اتهمت بـ”التبذير والفساد”.. بوعيدة تخصص مليار سنتيم لكراء السيارات!!
  • أوناحي: الركراكي صغير في العمر وكيتفاهم معانا عكس خليلوزيتش اللي ما نجحش في المنتخب
  • تسلل إليه انفصاليو البوليساريو وانتهى بانسحاب الوفد المغربي.. كواليس من مخيم العدالة المناخية في تونس (فيديو)
عاجل
الخميس 15 سبتمبر 2022 على الساعة 10:00

تراجع غير مسبوق في حالات الإصابة والوفيات.. واش كورونا سالات في المغرب؟

تراجع غير مسبوق في حالات الإصابة والوفيات.. واش كورونا سالات في المغرب؟

أثار تراجع فيروس كورونا في المغرب خلال الأسابيع القليلة الماضية، مع انخفاض الإصابات وحالات الوفيات إلى مستويات غير مسبوقة، تساؤلات حول اقتراب نهاية الجائحة وزوال فيروس كوفيد، الذي كتم لأزيد من سنتين متتاليتين أنفاس العالم.

الوضعية مستقرة

في تصريح لموقع “كيفاش”، أكد الدكتور الطيب حمضي، الخبير في السياسات الصحية، أن الوضع الوبائي في المغرب في تحسن مستمر، ويمكننا بالفعل اعتبار أن الوضعية الحالية جيدة بالنظر إلى الانتشار الضعيف للفيروس.

وقال حمضي، في السياق ذاته “هاد الشي من خلال الارقام اللي كتسجل ولكن ممكن نقول كطبيب ممارس في الميدان كنلمسو بشكل يومي حالات قليلة ديال كوفيد”.

ولفت الخبير الصحي، إلى أن “ما يمكن اعتباره إيجابيا، هو أنه بالرغم من كثرة تنقلات المغاربة خلال عطلة الصيف، وتدفق المهاجرين والجالية المقيمة في الخارج، إلا أن عدد حالات الإصابة لم يرتفع”، مبرزا: “هذا معناه أنه في المغرب مع المتحورات الموجودة حاليا مكاينش خطر على الصحة العمومية، يمكن لينا نكملو الحياة ديالنا بشكل عادي إذا كنا ملقحين”.

ونبه الطيب حمضي، إلى أن “عدد الحالات التي تم تشخيصها لا يعكس سوى جزء يسير من العدد الحقيقي للإصابات”، مردفا بالقول: “هاد الأرقام اللي كتعلن كاين أكثر منها على أرض الواقع لأنه هادو أرقام ديال ناس اللي جاوهم أعراض ودارو تحاليل… كاين عدد ديال الناس اللي عندهم الفيروس ولكن ماداروش التيست”.

الوباء باقي مطوّل!

وأبرز حمضي، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن “انتهاء موجة أو استقرار الوضعية لا يعني انتهاء الوباء”، موضحا: “الموجات كتجي وكتمشي ومنين كتسالي موجة هذا ما كيعنيش أن الوباء انتهى، ولا الجائحة سالات حنا في الموجة الرابعة كاينين دول اللي في الموجة السابعة”.

وأضاف حمضي ” ابتداءا من نهاية الشهر الجاري وبداية أكتوبر، غادي يرجعو يرتفعو الحالات سواء بهاد المتحور الحالي أو متحور جديد”.

أهمية التلقيح

وأبرز الدكتور حمضي، أنه “اليوم واخا الوضعية مستقرة، إلا أن اللي كيأدي الثمن هو الناس اللي عندهم عوامل الهشاشة”.

وكشف المتحدث ذاته، أن “غالبية الذين فقدوا حياتهم بسبب كورونا لم يكونوا ملقحين، فيما 26% كانوا ملقحين بالجرعة الثالثة ولم يحترموا المدة الزمنية الفاصلة بين الجرعات، وهم من الفئات الضعيفة والهشة”.

لا وفيات

كشفت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أمس الأربعاء(14 شننبر)، تسجيل 21 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس “كورونا” خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 1.264.711 حالات في المغرب.

ووفق النشرة اليومية للوضعية الوبائية فإن مجموع التحاليل المنجزة، عقب إجراء 4900 من الفحوصات الجديدة، قد بلغ 12.521.299 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني؛ في 2 مارس من سنة 2020.

وأفادت المعطيات الرسمية بأن الفترة نفسها لم تسجل أية حالة وفاة ليستقر العدد الإجمالي في 16.276، بينما تم التأكد، وفق المصدر ذاته، من 15 حالة شفاء إضافية ليصل التعافي إلى 1.248.266.