• رفيقي: من حق رجال السلطة أن يمنعوا من يصلي التراويح في الشارع خلال الحظر الليلي
  • طوب 10 التلقيح.. المغرب ضمن الدول العشر الأكثر تلقيحا لمواطنيها ضد كورونا
  • ما كاينش “قرار” للسماح بالتراويح فالمساجد وفتح المقاهي.. ها شنو غيناقش مجلس الحكومة غدا
  • الترمضينة.. سلوكيات عدوانية وعنف غير مبرر تحت ذريعة الصيام
  • بين الأندية وممثلي المديرية العامة للضرائب والـ”cnss”.. لقجع يقرر إقامة يوم دراسي
عاجل
الأحد 30 أغسطس 2020 على الساعة 21:54

تذكير هام من الحموشي.. لا أحد فوق القانون

تذكير هام من الحموشي.. لا أحد فوق القانون

إن إغلاق بعض الحانات والمطاعم المتواجدة في كورنيش الدار البيضاء، والتي كان يعتقد أصحابها بأن القواعد الصحية ضد كورونا لا تعنيهم، جعلهم يكتشفون طريقة الحموشي.

“إن السيد المدير العام يذكرنا باستمرار بأن كل المواطنين سواسية أمام القانون واسمحوا لي بأن أنا أذكركم بدوري بذلك”، بهذه الكلمات تحدث رجل سلطة، بلباقة كبيرة، إلى مدير مطعم كبير في الدار البيضاء تم إغلاق مؤسسته “الراقية” وما عجبوش الحال، وذلك بعد ساعات من اتخاذ القرار ذاته ضد مقهى في أحد الأحياء الشعبية.

وقد أصدرت السلطات المحلية قرار مماثل بالإغلاق المؤقت للحانات الموجودة في كرنيش العاصمة الاقتصادية. والسبب كون كل هذه الأماكن كانت لحظة مراقبتها مكتظة بالزبناء دون مراعاة للتباعد الاجتماعي ولا لأدنى القواعد الاحترازية ضد كورونا.

في مطاعم وحانات عين الدياب التي تم إغلاقها، أعطى مديروها انطباعًا بأنهم لا بأبهون بخطر الوباء، وكأن همهم الوحيد هو الربح، لذلك تدخلت السلطات ووضعت حداً لهذه الانزلاقات دون تمييز بين كورنيش الدار البيضاء وأحيائها الشعبية.

وهذا يفاجئ فقط أولئك الذين لا يعرفون عبد اللطيف حموشي الذي يراقب بنفسه عمليات المراقبة الجارية حاليا، والتي تهدف أولا وأخيرا للحفاظ على صحة المواطنين.

تذكير: كورونا مستمر في القتل

ولمن يتناسى هول وباء كورونا، تم تسجيل ما لا يقل عن 1343 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في المغرب خلال الـ24 ساعة الماضية، حسب وزارة الصحة.
وبلغ عدد الإصابات في المملكة 61399 إصابة منذ أول حالة تم الإبلاغ عنها في 2 مارس. فيما ارتفع عدد القتلى إلى 1111، مع تسجيل 33 حالة وفاة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية.
وسجلت الدار البيضاء وحدها 7 قتلى، و8 قتلى في مراكش ، و4 في فاس، و2 في مكناس وواحد في الرشيدية وميدلت وورزازات وآسفي واليوسفية وقلعة سراغنة والعرائش وأكادير وتزنيت وطنجة وتازة وبولمان).