• لسنتين إضافيتين.. تجديد ولاية أحيزون على رأس مجلس الإدارة الجماعية لـ”اتصالات المغرب”
  • نقص الأوكسجين وإغلاق المساجد.. كورونا رونات الجزائر
  • مغاربة يردون على طارق رمضان: أنت مُغتصب فلا تتطاول على بلد الشرفاء!
  • مليار ونص خداو التلقيح.. الصين تكشف عن حصيلة حملات التطعيم ضد كورونا
  • حتى نهاية يونيو 2021.. “اتصالات المغرب” ترفع عدد زبنائها إلى 74 مليون زبون
عاجل
الإثنين 28 يونيو 2021 على الساعة 22:00

بشاعة “روتيني اليومي” فين وصلات.. يوتيوبر ومراتو صورو الدفين ديال بنتهم (فيديو)

بشاعة “روتيني اليومي” فين وصلات.. يوتيوبر ومراتو صورو الدفين ديال بنتهم (فيديو)

البشاعة هي الطريقة التي يمكن بها وصف فيديو ليوتيوبر قام رفقة زوجته بتصوير مراسم دفن ابنتهما حديثة الولادة، دون أي احترام لحرمة الميت.

مشاهد صادمة وغير مألوفة قام بتقاسمها اليويتوبر حمزة مع متابعي قناته، وهي المشاهد التي وثقت للحظة خروج زوجته من المستشفى ودفن ابنته في المقبرة.

وعلى ما يبدو فالربح المادي من اليوتيوب كان الهاجس الأكبر لصاحب قناة “سارة وحمزة” على اليويتوب، حيث لم يباليا بقدسية الشيء والتجربة التي يمران بها بقدر ما يهمهما عدد المشاهدات والربح الذي سيجنيانه من ذلك.

وخير دليل على ذلك، قرارهما تصوير لحظات فراق فلذة كبدهما ودفنها.

ورغم قساوة المشاهد، إلا أن الفيديو حقق نسب مشاهدة عالية بتجاوزه الـ430 مشاهدة، وآلاف التعليقات التي انقسمت بين مؤيدين ومعارضين لمحتوى الفيديو.

وعبرت فئة عن تعاطفها مع الأبوين، في حين اعتبر آخرون أن قيام الأبوين بتصوير مثل هذا الفيديو من أجل الربح المادي أمر غير مقبول.

وليست هذه المرة الأولى التي ينتشر فيها على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو بمثل هذا المحتوى، فقد سبق لأصحاب قنوات تقاسم فيديوهات للحظات حميمية وخاصة من حياتهم اليومية بطرق مبالغ فيها.

وبين آخر صيحات عالم اليوتيوب، فيديوهات “روتيني اليومي” التي أصبحت نساء “يبدعن” في محتواها، حيث يتقاسمن طريقة تنظيفهم للمنزل بطريقة يبرزن فيها مفاتنهن، وهناك كذلك من تتقاسم تفاصيل استحمامها.