• وصفت عهده بـ”الكريه”.. أحزاب تونسية تنتقد سعيّد وتعلن مقاطعة الانتخابات
  • بونو: عندنا فرصة أخرى باش نزيدو نكتبو التاريخ ونفرحو الجماهير المغربية (فيديو)
  • اتهمته بـ”التهجم المتغول” عليها و”تهريب” النقاش العمومي.. فرق المعارضة تنتقد تصريحات الناطق باسم الحكومة
  • نشرة إنذارية.. أمطار قوية في عدد من مناطق المملكة
  • بعد أزمة التذاكر.. الجامعة لقات الحل للمشجعين المغاربة في قطر
عاجل
الأربعاء 16 نوفمبر 2022 على الساعة 19:13

المناظرة الإفريقية الأولى للحد من مخاطر الصحة.. مبادرة مغربية نحو ضمان السيادة الصحية لإفريقيا (صور)

المناظرة الإفريقية الأولى للحد من مخاطر الصحة.. مبادرة مغربية نحو ضمان السيادة الصحية لإفريقيا (صور)

احتضنت مدينة مراكش، اليوم الأربعاء (16 نونبر)، حدث افتتاح المناظرة الإفريقية الأولى للحد من مخاطر الصحة، بمشاركة فاعلين في المجال السياسي وخبراء وممثلي مؤسسات علمية وأكاديمية على الصعيدين الإفريقي والعالمي.

حدث “فريد”

وفي تصريح استقاه موقع “كيفاش”، قال وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، إن “الحدث فريد من نوعه لأنه الأول على المستوى العالمي”.

وأبرز آيت الطالب، أن “المناظرة حول المخاطر الصحية تجمع أكثر من 40 دولة لا سيما في القارة الإفريقية”، لافتا إلى أن “صاحب الجلالة الملك محمد السادس تكرم على المناظرة برسالة ملكية تضمن دلالات كبيرة تناشد القارة الإفريقية للعمل من أجل مواجهة التهديدات الصحية”.

السيادة الصحية

وتمكن أهمية المناظرة، حسب وزير الصحة المغربي، في كون أن السيادة الصحية ترتبط بجميع القطاعات سواء كانت اجتماعية أو اقتصادية أو بيئية”.

وأوضح المسؤول الحكومي، أن “المناظرة تعمل على تشجيع الاشتغال يدا في يد لتحقيق الرقي والازهار في القارة الافريقية على المستوى الصحي والاقتصادي والبيئي والإنساني”.

ولفت الوزير إلى أن المناظرة ستختتم بالتوقيع على إعلان إفريقي مشترك حول المخاطر الصحية يتوج أشغال المناظرة الممتدة إلى غاية يوم الجمعة”.

شراكة مغربية إفريقية

ومن جهتها، عبرت وزيرة الصحة السنغالية، ماري خيميس، في تصريح للموقع، عن شكرها لجلالة الملك محمد السادس والحكومة المغربية على دعوة بلادها للمشاركة في المناظرة غير المسبوقة.

وأبرزت الوزيرة السنغالية، أن “الوفد السنغالي مستعد لمشاركة خبرته في مجال الحد من مخاطر الصحة حيث سيعمل الخبراء السنغال إلى جانب نظرائهم المغاربة والأفارقة على تطوير رؤية مشتركة للحد من المخاطر الصحية التي باتت تهدد الشعوب الإفريقية”.