• الرعاية الصحية تحت المجهر.. مجلس المنافسة يُكلف مكتب دراساتٍ بإجراء بحث على حوالي 40 مصحة
  • بالصور من تل أبيب.. رئيس مجلس جماعة فاس يقود وفدا إلى إسرائيل
  • صنف الفيلم الوثائقي.. “العَبَّار.. الطريق إلى الكركرات” يُتَوَّجُ بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة
  • كفاءات مهنية في مسؤوليات جديدة.. حموشي يحدث تغييرات في مناصب المسؤولية الأمنية
  • الشتا باقية في نهاية الأسبوع.. نشرة إنذارية تُبشر بأمطار تتراوح ما بين 30 ومائة ملمتر !
عاجل
الخميس 17 نوفمبر 2022 على الساعة 13:00

الزيادة بالعرام والنقصان بالغرام.. بشحال ولّى المازوط وليصانص؟

الزيادة بالعرام والنقصان بالغرام.. بشحال ولّى المازوط وليصانص؟

تأكيدا لما نشره موقع “كيفاش”، عرفت أسعار المحروقات في بعض المحطات، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس (17 نونبر)، انخفاضا طفيفا بحوالي 0.06 سنتيم في أسعار الغازوال، و0.05 سنتيم في أسعار البنزين.
وحسب ما عاينه موقع “كيفاش”، فإن أسعار الغازوال أصبحت 16.42 درهما، فيما أصبح سعر البنزين 14.78 للتر الواحد، إذ تختلف هذه الأثمنة من محطة إلى أخرى.

الزيادة بالعرام والنقصان بالغرام
واستنكر عدد من نشطاء الفايس بوك وتويتر، في تدوينات وتغريدات لهم، ما اعتبروه تحايلا ذلك أن تخفيض السعر يكون بـ”الغرام”، في حين أن الزيادة تكون بـ”العرام”.
وكتب أحد المعلقين “ينقصو بالغرام ويزيدو بالعرام حشومة هاد الشي”.

وعلق آخر “قهرتونا بهاد الزيادات، تنقصو بالغرام والزيادة بالعرام”.

كيفاش كيتحدد الثمن؟
وللإجابة عن تساؤلات المواطنين حول كيف يتم تحديد الأثمنة، اتصل موقع “كيفاش” بالطيب بنعلي، نائب رئيس الجامعة الوطنية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود بالمغرب، الذي أكد أن الشركة البترولية هي التي تحدد الثمن.
وقال بنعلي “حنا كمحطات ما عندنا علاقة بالأثمنة، الشركة البترولية هي اللي كدخلو وكتبيعو لينا بواحد الثمن محدد ومفروض علينا وما عندناش الحق نقصو منو وما عندناش الحق ناقشوه”.
وأضاف “حنا ما كنعرفوش كيفاش كيتحددو الأثمنة، والشركة كتصيفط لينا واحد الثمن كيسموه سعر التجزئة الموصى به، إذن السعر اللي كتعطيه ليا الشركة مفروض عليا نخدم به”.
وبخصوص اختلاف الأثمنة من مدينة إلى أخرى، قال بنعلي “كاين فرق ديال أثمنة الترونسبور بالنسبة للمدن يعني من مدينة لمدينة كيتزاد الثمن”.
وتابع “أما بالنسبة للمحطات اللي كيتواجدو فنفس المدينة ولكن الأثمنة ديالهم مختلفة، فهذا بسبب المخزون، كيكون واحد شاري كمية كبيرة بثمن طالع يعني واخا يتنقص الثمن فمحطات أخرى فهو را غادي يبقى يبيع بهداك الثمن حتى يسالي المخزون اللي عندو باش ما يخسرش”.