• 43 مليار درهم إضافية.. الثروة المالية للأسر المغربية في سنة 2020 تتحدى الجائحة
  • شدوه فالخلا.. الأمن يوقف “الإرهابي” اللي قطع راس مو فكازا
  • الانتخابات المهنية.. أخنوش في بني ملال والفقيه بن صالح
  • لقاو عندو الشيرا والكوكايين و1141 فنيدة.. توقيف شخص من ذوي السوابق في الرباط
  • متحف جديد في تطوان.. اتفاقية شراكة بين المؤسسة الوطنية للمتاحف ووزارة العدل
عاجل
الثلاثاء 06 يوليو 2021 على الساعة 10:40

نايضة بين رباح والمهاجري: ما تبقاش غير تشير… أنت هنا ماشي باش تدير البوز (فيديو)

نايضة بين رباح والمهاجري: ما تبقاش غير تشير… أنت هنا ماشي باش تدير البوز (فيديو)

انتقد هشام المهاجري، عضو فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس النواب، طريقة تعامل الحكومة مع قطاع غاز البوتان، واعتمادها على الظهير بمثابة قانون الصادر سنة 1973، عندما كان غاز البوتان يعتبر من الكماليات.

وقال المهاجري، ضمن مداخلته خلال جلسة الأسئلة الشفوية، أمس الاثنين (5 يوليوز)، مخاطبا عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، “نتكلم عن 10 ملايير درهم من المال العام، ونتكلم عن معاناة المواطنين، خصوصا بعد حادثة مرفأ لبنان. غاز البوتان يستعمل من طرف الفلاحين في العالم القروي وبالمدن، يعني أننا نتكلم عن 60 مليون قنينة غاز بوتان،ما قدراتش الحكومة تدير ليها قانون ونص تنظيمي، اليوم السيد الوزير 15 شركة فالدار البيضاء من أصل 85 شركة فقط عندهم مستودعات”.

وأضاف المهاجري: “علاش آ السيد الوزير رجعتو لوزارة الداخلية علاش محطات الوقود شادهم عندك وهادو اللي عندهم مواد خطيرة حلتوهم على وزارة الداخلية، والعالم القروي زيرتو فيه الترخيص وفالمدن خليتو الفوضى فالترخيصات”.

وختم المهاجري مداخلته قائلا: “خلاصة القول آ السيد الوزير، ما قدرتيش تحرك ملف للي من 73 كيروج بمذكرات وكتتلاح الكرة لوزارة الداخلية، أنتم مسؤولون عن القطاع، فيه الخطر والسلامة والطاقة… قانون الغاب فهاد القطاع الكبير كياكل الصغير، والمفروض نخلقو فيه منصب شغل فالعالم القروي وشركات توزيع صغرى وشي كياكل شي والكبير كياكل الصغير”.

من جانبه، رد وزير الطاقة، عزيز الرباح، على كطلام المهاجري قائلا: “ما تبقاش غي تشير وأنت ما عارف حتى حاجة على هاد القطاع، ما عارف حتى حاجة أنت هنا ماشي باش تدير البوز، ثانيا الداخلية ما دارتكش باش تدافع عليها، هادا في إطار العمل اللي كتقوم بيه الوزارات فيما بينها، لأن السادة العمال والولاة كننسقو معاهم باش نضبظو المسائل المتعلقة بالأمن والسلام”.

وتابع: “قرا النصوص مزيان باش تتعلم كيفاش تعقب على الأجوبة ديال السادة الوزراء”، قبل أن يستدرك: “اللي ستعمل الأساليب المزيانة كنلقاو الأساليب المزيانة واللي كيجي باش يدير البوز غادي ياخد الأساليب اللي كتليق بيه”.