• بعد الجرعة الثالثة.. منظمة الصحة العالمية تدعو إلى تجميد توزيع اللقاح
  • خاصها أكثر من 1260 مليار سنتيم.. تأثير الجائحة على عدد من المقاولات والمؤسسات العمومية
  • أزيلال.. قرب إطلاق بناء سد كبير على وادي لخضر
  • 43 مليار درهم إضافية.. الثروة المالية للأسر المغربية في سنة 2020 تتحدى الجائحة
  • شدوه فالخلا.. الأمن يوقف “الإرهابي” اللي قطع راس مو فكازا
عاجل
الجمعة 25 يونيو 2021 على الساعة 18:00

مع جا الصيف طلعو الثمن.. مغاربة كاعيين على أسعار الماكلة

مع جا الصيف طلعو الثمن.. مغاربة كاعيين على أسعار الماكلة

أثارت فاتورة تداولها رواد على مواقع التواصل الاجتماعي، قيل أنها لأحد المطاعم في مدينة ورزازات، يدعي صاحبها أنه تناولطاجينداللحم بالبرقوقبمبلغ 560 درهما، جدلا واسعا في صفوف بعض المواطنين.

وعبر عدد من المغاربة عن غضبهم من الارتفاع المهول الذي عرفته بعض المشروبات والمأكولات، التي تقدمها عدد من المقاهي والمطاعم، تزامنامع فصل الصيف، خاصة في بعض المناطق السياحية.

مغاربة كاعيين

وكتب أحد المواطنين “560 درهم طاجين ديال اللحم حشومة وعيب هاد الشي را خاص المراقبة لهاد الأسعار“.

وأضاف أحد المعلقينعندما تكون سائحا فاعتبر نفسك ضحية بمجرد ما تفكر حتى وإن كانت لك إمكانيات“.

وعلق آخراتقو الله راه الناس ما زلت في أزمة الله يفرجها علينا وصافي“.

وفي تعليق آخرحشومة وعيب أثمنة غير معقولة يجب أن نراعي جيب المواطن“.

وكتب آخرالأثمنة خيالية را خاص المراقبة للأسعار ماشي كل واحد يشير بالثمن اللي قال ليه راسو“.

وطالب رواد من الجهات المسؤولة وضع حد لهذه الفوضى من أجل تشجيع السياحة في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة.

فين كاين المشكل؟

وفي تعليقه على الموضوع، قال بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة الوطنية لحماية المستهلك، أنه في فصل الصيف دائما ما ترتفع الأسعار،مؤكدا أن هذه السنة عرفت ارتفاعا أكثر من السنوات الفارطة.

وقال الخراطي في تصريح لموقعكيفاش،كنلاحظو بأن دائما في بداية الصيف المأكولات الخفيفة كيرتفع الثمن ديالها نظرا لزيادةالطلبولكن هاد السنة الارتفاع الملحوظ اللي كيشيرو ليه بعض المستهلكين هو أن الأثمنة تزادت أكثر من ما هو مألوف“.

وأضاف الخراطيكيف ما كان الحال الأسعار كتبقى حرة وأصحاب المحلات من حقهم يحطو الأثمنة اللي بغاو غير هو خاص الزبونيطلع على الأثمنة قبل ما يقدم شي طلب ويشوف واش مناسباه ولا لا ويلا ما كانتش مناسباه غادي يبدل المكان ديالو“.

ونفى الخراطي توصله بشكايات كتابية من أجل رفع شكاية في هذا الشأن للجهات المختصة.