• بعد المطالبة بإقالة أخنوش.. جدل قانوني داخل المجلس الجماعي لأكادير
  • فلوس صحيحة.. مجلس المنافسة يكشف أرباح شركات توزيع المحروقات
  • وصفتها بـ”البئيسة”.. نقابة تنتقد مخرجات الحوار القطاعي وتطالب بإدماج “الأساتذة المتعاقدين” دون “لف أو دوران”
  • الركراكي: المهمة لن تكون سهلة أمام منتخب باراغواي… ولن أقوم بالكثير من التغييرات
  • متنافسون مغاربة وعالميون.. الداخلة تحتضن بطولة “ولي العهد الأمير مولاي الحسن للكايت سورف 2022”
عاجل
الخميس 22 سبتمبر 2022 على الساعة 12:30

لصون ذاكرتها في الشمال.. طنجة تحتضن مركز الأبحاث حول اليهودية (صور وفيديو)

لصون ذاكرتها في الشمال.. طنجة تحتضن مركز الأبحاث حول اليهودية (صور وفيديو)

شهد الملتقى الدولي حول الذاكرة وتاريخ اليهود بشمال المملكة، المنظم في طنجة بين 19 و 21 من شتنبر الجاري، حدث إطلاق مركز البحوث والمحفوظات حول اليهودية في شمال المغرب، في مبادرة جديدة تتوج المجهود الذي يبذله المغرب برعاية جلالة الملك محمد السادس في صون الذاكرة اليهودية المغربية والحفاظ عليها.

مركز صون الذاكرة

وبشراكة مع جامعة عبد المالك السعدي، وتعاون مع باحثين مغاربة ودوليين بارزين، تشمل مهام المركز إجراء دراسات علمية للتعريف بالجماعة اليهودية وتقديمها بشكل أفضل إلى أوسع جمهور، في المغرب والخارج، من المقيمين أو الزوار، ومن جميع الأديان مجتمعة.

أما إدارة مركز الأبحاث والمحفوظات حول اليهودية في شمال المغرب، فهي من نصيب لجنة تضم شخصيات من بلجيكا وفرنسا وإسبانيا والبرازيل وإسرائيل والولايات المتحدة والمغرب، حيث يعد وجها من أوجه مبادرات الجماعة اليهودية بالمغرب، بقيادة الجماعة اليهودية بطنجة ومؤسسة دونا وحاييم بنشيمول.

هذا وسيكون مكتب الجماعة اليهودية بطنجة هو المقر الرئيسي للمركز، وسيضم مكتبة ومكان إقامة مخصص للباحثين.

برنامج ملكي

وفي تصريح سابق لموقع “كيفاش”، قال سيرج بيرديغو، الأمين العام لمجلس الطوائف اليهودية بالمغرب، بأن برنامج صون الذاكرة اليهودية “يشرف عليه صاحب الجلالة منذ 2018، وذلك إطار الشطر الثاني لتأهيل وتثمين الأماكن الثقافية والتعبدية للطائفة اليهودية المغربية، ومدينة طنجة جزء من البرنامج”.

وتابع الأمين العام لمجلس الطوائف اليهودية بالمغرب، قائلا إن “صون التراث اليهودي، له ما يميزه في شمال المغرب بالتحديد، على اعتبار أن المنطقة لها تقاليدها ولهجتها الخاصة وهي (الحَكيتية) التي تعد مزيجا لغويا بين العبرية والدارجة المغربية والإسبانية”.

شكرا جلالة الملك

من جانبها، قالت سونيا كوهين أزاغوري المكلفة بالحفاظ على التراث اليهودي في طنجة، في تصريح استقاه موقع “كيفاش”، خلال افتتاح متحف الذاكرة اليهودية بمدينة طنجة، شهر غشت الماضي، إنه لولا عناية جلالة الملكة محمد السادس بالرافد اليهودي الوطني، لما رأى هذا المشروع النور.

وكشفت سونيا في حديثها للموقع، أن عددا كبيرا من المعابد اليهودية أغلقت أبوابها، إلا أن “العناية السامية لجلالة لملك مكنت في 3 سنوات من افتتاح هذا المتحف، الذي يضم مخطوطات وملابس ومقتنيات ليهود عاشوا بالمغرب خلال القرن الماضي”.