• هاجمت “إخوان تمارة”.. الزاهيدي تقدم استقالتها من البيجيدي
  • بعد تبرعه بالدم.. العثماني يدعو المغاربة إلى إنقاذ الأرواح
  • تهديد/ رشق القوات العمومية بالحجارة/ توقيف 13 شخصا.. نهاية “العصيان” في حي مولاي رشيد في كازا
  • هدية وسوء سلوك مالي.. الفيفا تكشف سبب إيقاف أحمد أحمد
  • فهم تصطّى مع العدل والإحسان.. نقاش حول أمريكا وفلسطين وصمت على البوليساريو والكركرات!
عاجل
الأحد 15 نوفمبر 2020 على الساعة 11:00

“الزايغ” قيدوم الحركة الشعبية ومعاصر 3 ملوك.. المحجوبي أحرضان السياسي والفنان

“الزايغ” قيدوم الحركة الشعبية ومعاصر 3 ملوك.. المحجوبي أحرضان السياسي والفنان

عاصر زمن الحماية الفرنسية وعاصر حصول المغرب على الاستقلال وخاض غمار السياسة مبكرا، زعيم سياسي أمازيغي لا يشق له غبار، عاصر 3 ملوك وجمع بين السياسة والفن التشكيلي وكتابة الشعر والرواية، وتقلد وظائف حكومية عديدة وارتبط بحزب الحركة الشعبية الذي كان من مؤسسيه بعد الاستقلال، إنه المحجوبي أحرضان، الذي وافته المنية صباح اليوم الأحد (16 نونبر)، في مصحة خاصة في العاصمة الرباط، عن عمر ناهز قرنا من الزمن.

مسقط الرأس

ولد المحجوبي أحرضان عام 1924، لقبيلة “الزبا” في منطقة والماس ضواحي الخميسات.

حفظ القرآن الكريم في سن مبكرة قبل أن يلتحق بمدرسة طارق بن زياد في مدينة أزرو الأطلسية.

شارك لمدة قصيرة في الحرب العالمية الثانية ضابطا في الجيش الفرنسي، ثم التحق بالمقاومة وجيش التحرير. وهو متزوج وأب لستة أبناء.

الزايغ

اشتهر الراحل حرضان، منذ إصداره مذكراته قبل نحو 7 سنوات بـ”الزايغ”، وهي المذكرات التي أثارت جدلا كبيرا حينها في الأوساط السياسية والإعلامية المغربية، لما تضمنته من كواليس الحياة السياسية في سنوات مهمة من تاريخ المغرب.

قيدوم السنبلة

أصبح أحرضان كاتبا عاما للحركة الشعبية العام 1962، خلال مؤتمرها الثاني الذي عقد في مراكش، وهو الحزب الذي كان من مؤسسيه، إلى جانب الراحل عبد الكريم الخطيب.

سنة 1986 سيعفى “الزايغ” من مهامه كأمين عام للحركة الشعبية.

خمس سنوات بعد ذلك، أي سنة 1991 سيؤسس أحرضان حزبا جديدا أسماه “الحركة الوطنية الشعبية” وتقلد فيه منصب الأمين العام، وفي 1997 فاز أحرضان في الانتخابات البلدية. وفي مارس 2006 عملت قيادات “الحركة الشعبية” وكل الحركات المنشقة منها، بما فيها “الحركة الوطنية الشعبية” و”الاتحاد الديمقراطي”، على توحيد صفوفها في حزب واحد هو “الحركة الشعبية”، وتم اختيار المحجوبي أحرضان رئيسا للحزب ومحمد العنصر أمينا عاما له.

الوظائف

تقلد الراحل أحرضان وظائف حكومية عديدة.
عين بعد الاستقلال مباشرة واليا على الرباط.

وشارك أحرضان في 8 حكومات وحمل حقائب عدة وزارات، منها وزارة الدفاع، بين 1961 و1964، في أول حكومة شكّلها الملك الحسن الثاني.

ثم عين وزيرا للفلاحة العام 1964، ووزيرا للفلاحة والإصلاح الزراعي في العام الموالي، وعين، بين فبراير 1966 ومارس 1967، وزيرا للدولة مكلفا بالدفاع الوطني.
وفي فاتح مارس 1977 عين وزير دولة. وفي 10 أكتوبر من السنة نفسها، عُين وزيرَ دولة مكلفا بالبريد والمواصلات في حكومة أحمد عصمان.
ثم عُين وزيرا للتعاون في حكومة المعطي بوعبيد (1979). ثم وزيرَ دولة في حكومة محمد كريم العمراني (1983).