• واخا هكاك ردو البال.. المغرب ينتقل إلى المستوى المنخفض لانتقال عدوى كورونا
  • بن بطوش خايف.. زعيم الجبهة الوهمية يرفض كشف طريقة دخوله إلى إسبانيا!
  • جزائريون من بروكسل: الجزائر ولدت سنة 1962!
  • “فرصة” للشباب وحماية اجتماعية وتعويضات عائلية.. أهم مرتكزات مشروع قانون مالية 2022
  • عين العمراني سفيرا لدى الاتحاد الأوروبي.. جلالة الملك يعين بنشعبون سفيرا للمغرب في فرنسا
عاجل
الخميس 30 سبتمبر 2021 على الساعة 16:00

قريب من المغرب.. عافية “كومبري فييخا” وصلات للبحر (فيديو)

قريب من المغرب.. عافية “كومبري فييخا” وصلات للبحر (فيديو)

في كارثة طبيعية هي الأسوء في تاريخ إسبانيا منذ عقود، انفجر بركان جزيرة “لابالما”، ليفرج عن أنهار من الحمم أحرقت كل ما اعترض طريقها، حيث وصلت تدفقات اللافا، في الساعات الأولى من صباح يوم أمس الأربعاء (29 شتنبر)، إلى البحر.

ويعد المغرب، البلد الأكثر قربا من الجزيرة المنكوبة، بمسافة لا تتجاوز 488 كيلومترا، بين سواحل طرفاية المغربية وأرخبيل الكناري، وفق ما تؤكده خرائط قاعدة البحث العالمية “غوغل”، حيث كشفت الأقمار الصناعية الاسبوع الماضي، وصول بعض الغازات المنبعثة من الانفجار البركاني في جزيرة “لابالما” الإسبانية بالكناري، المقابلة للسواحل الأطلسية المغربية، إلى الشواطئ المغربية الجنوبية.

وأوضح ناصر جبور، رئيس قسم المعهد الوطني للجيوفيزياء، في تصريحه لموقع “كيفاش”، أن “انبعاثات من الغاز وصلت بالفعل إلى أقاليمنا الجنوبية، إلا أنها لا تشكل خطورة على المواطنين”.

وأبرز الخبير في الجيوفيزياء، أن “الانبعاثات تحتوي على خليط من مخلفات البركان من رماد وجزيئات صغيرة ينقلها الهواء”، بالاضافة إلى “غاز ثنائي أكسيد الكبريت السام الذي تنقص كثافته عند تسربه في الجو وأيضا بعد نقله بواسطة الرياح لمسافات طويلة”.

هذا وأعلنت سلطات أرخبيل الكناري الإسباني أن سيل الحمم المتدفّق من بركان كومبري فييخا الثائر منذ 10 أيام، وصلت إلى البحر في بلايا نويفا، محذّرة من خطر انبعاث غازات سامّة نتيجة التقاء الحمم المنصهرة بمياه المحيط.

وأظهرت مقاطع فيديو من عين المكان مشاهد صادمة لتدفق سيول من الحمم البركانية، في اتجاه الساحل، حيث يثير التقاء اللافا بالمياه قلق الخبراء، لما قد تنفثه من غازات سامة وجزيئات ضارّة قد تنبعث لدى انطفاء الحمم المنصهرة في المياه.