• وصفته منظمة الصحة بـ”المثير للقلق”.. المغرب اتخذ التدابير اللازمة لمواجهة متحور “أوميكرون”
  • قالت إنها “مُقلقة”.. منظمة الصحة تطلق اسم “أوميكرون” على متحورة كورونا الجديدة
  • بسبب “مشروع تحليلة مياه البحر في كازا”.. البيجيدي يتهم بركة بـ”السطو”
  • القرار يدخل حيز التنفيذ غدا الأحد.. الخطوط الفرنسية تكشف مدة تعليق الرحلات الجوية من وإلى المغرب
  • بتهمة السرقة وخيانة الأمانة.. مصدر أمني يكشف تفاصيل اعتقال فاطمة الزهراء بلعيد
عاجل
الأربعاء 10 نوفمبر 2021 على الساعة 18:30

تطبيق على الإنترنت وهدايا للفوز.. إطلاق الحلة الجديدة من مبادرة “خميس نظيف” في كازا

تطبيق على الإنترنت وهدايا للفوز.. إطلاق الحلة الجديدة من مبادرة “خميس نظيف” في كازا

تستعد شركة التنمية المحلية “الدار البيضاء للبيئة” لإطلاق الحلة الجديدة من تظاهرة “خميس نظيف” في العاصمة الاقتصادية، وذلك ابتداء من يوم غد الخميس (11 نونبر).

وتهدف هذه التظاهرة،حسب بلاغ للشركة توصل به موقع “كيفاش”، إلى “تعزيز وترسيخ المواطنة البيئية وتشجيع المواطنات والمواطنين علىالمساهمة في نظافة أحيائهم وخلق وعي جماعي حقيقي لحل إشكاليةالنظافة وتدبير النفايات”.

وقال زين العابدين أمهل، رئيس مصلحة التحسيس بشركة “الدار البيضاء للبيئة”، إنه “هذه المبادرة التشاركية انطلقت في يناير 2021، واليوم وصلنا إلى تنظيم النسخة الـ39 منها، والملاحظ أنه منذ إعطاء انطلاقتها عرفت نجاحا وتجاوبا كبيرين بين البيضاويين والبيضاويات، ولمسنا أثرها على أرض الواقع”.

واليوم، يضيف المتحدث، “قررنا تطوير هذه البادرة ومنحها هوية بصرية خاصة وبرمجة غنية، إلى جانب تطبيق على الانترنت سيمكن السكان من التعرف على أنشطتنا عن قرب”.

أنشطة للتوعية وأكثر من 60 منشطا اجتماعيا

وأفاد بلاغ الشركة أنه خلال كل أسبوع، سيتم تنظيم أنشطة للتوعية وفتح باب التشاور الاجتماعي على مستوى مقاطعتين بالعاصمة الاقتصادية، عن طريق تعبئة أكثر من 60 منشطا اجتماعيا، مكونين لهذا الغرض، سيجوبون مختلف الأحياء والأزقة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه التظاهرة ستنظم بدعم مباشر من جماعة الدار البيضاء، وبشراكة مع الشركتين المفوض لهما تدبير قطاع النظافة بالمدينة وهما “أفيردا الدارالبيضاء” و”أرما الدار البيضاء”، كل خميس ابتداء من الساعة العاشرة صباحا إلى حدود الساعة السادسة مساء.

تطبيق على الإنترنت وهدايا

وأوضح رئيس مصلحة التحسيس بشركة “الدار البيضاء للبيئة” أن برمجة هذه المبادرة “ترتكز أساسا على نشر وتعميم السلوكيات الصحيحة والبسيطة التي يجب القيام بها لتدبير النفايات المنزلية والمشابهة لها، والمساهمة في تحسين ظروف جمعها”، مردفا: “دورنا اليوم يكمن بالأساس في تعزيز المواطنة الإيكولوجية والتنمية المستدامة وتشجيع البيضاويين على أن يصبحوا فاعلين رئيسيين في نظافة مدينتهم”.

وإلى جانب عمليات التحسيس الميدانية، سيتم أيضا “استعمال التكنولوجيا الحديثة من خلال تطبيق إنترنت متاح عبر رمز الاستجابة السريعة QR CODE، هذا الأخير سيمكن مستخدميه من الفوز بهدايا عديدة”.

وشددت شركة “الدار البيضاء للبيئة ” أن هدفها من خلال هذه التظاهرة هو “تقوية وتعزيز التواصل المباشر مع منتجي النفايات بشكل يومي، عن طريق الوصول إليهم في مناطق سكناهم وخلق صورة دينامية ومبتكرة تروم تجويد خدمات النظافة بالدار البيضاء”.