• بعد انتزاعه بطاقة نهائي كأس إفريقيا.. منحة مالية مغرية من الكاف لنهضة بركان 
  • ابنته تكشف الخبر.. كورونا في منزل ابن كيران
  • باي باي الزحام فأوطوروت برشيد كازا.. بدء العمل بنظام جديد للأداء
  • ممنوع التجول بالليل وتجمع أكثر من 10 أشخاص.. كورونا يجتاح “حمامة” الشمال
  • التقدم والاشتراكية: الأغلبية الحكومية تفضل إعطاء الأولوية لإشهار خلافاتها حول القوانين الانتخابية وتضخيمها 
عاجل
السبت 12 سبتمبر 2020 على الساعة 19:00

بنعبد الله عن مقتل عدنان: فعل إجرامي وحشي صادم… والمُنتظر من العدالة إنزال أشد درجات العقاب على المجرم

بنعبد الله عن مقتل عدنان: فعل إجرامي وحشي صادم… والمُنتظر من العدالة إنزال أشد درجات العقاب على المجرم

تتوالي ردود الفعل المستنكرة للجريمة التي راح ضحيتها الطفل، فبعد رئيس الحكومة، خرج الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، محمد نبيل بنعبد الله، معبرا عن إدانته للجريمة واصفا إياها بـ”الشنعاء”.

وقال بنعد الله: “جريمة شنعاء تلك التي تعرض لها الطفل عدنان بوشوف”، مضيفا، في تدوينة مقتضبة على حسابه على الفايس بوك، “أستنكر بقوة هذا الفِعل الإجرامي الوحشي الصادم”.

وتابع الأمين العام لحزب الكتاب: “المُنتظر، اليوم، من العدالة إنزالُ أشد درجات العقاب على المجرم”.

إقرأ أيضا:قضية مقتل الطفل عدنان.. مول الفعلة حسن شعرو باش ما يتعرفش والبوليس شد اللي كانو معاه

وفي تدوينته تقدم بنعبد الله بتعازيه إلى أسرة الطفل، ودون: “تعازي الصادقة ومواساتي الحارة إلى أسرة الطفل عدنان البريء، الذي يتعين أن نجعل منه رمزا لمعركة محاربة كافة أنواع الاعتداء على الأطفال، حتى لا تتكرر مثل هذه الفواجع في مجتمعنا”، على حد قوله.

جريمة شنعاء تلك التي تعرض لها الطفل #عدنان_بوشوف بمدينة #طنجة.أستنكر بقوة هذا الفِعل الإجرامي الوحشي الصادم.تعازي…

Publiée par Mohamed Nabil Benabdallah sur Samedi 12 septembre 2020

وكان رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، نشر تدوينة على صفحته على الفايس بوك،تفاعلا مع قضية مقتل الطفل عدنان، أشاد فيها بمجهود السلطات الأمنية، مقدما تعازيه إلى أسرة الطفل، ومعبرا عن إدانته للجريمة.

إقرأ أيضا:  العثماني معلقا على مقتل الطفل عدنان: ندين هذه السلوكات اللا إنسانية… ونحيي الأمن الذي كشف في وقت قياسي عن الجريمة

وقال العثماني: “بكامل الأسى والأسف والحسرة تلقينا خبر العثور على جثة الطفل المختطف عدنان بوشوف مدفونة بالقرب من مسكن عائلته في مدينة طنجة بعد أيام من متابعة قصة اختطافه على أمل العثور عليه سالماً”.

وختم رئيس الحكومة تدوينته بالإشادة بمجهودات رجال الأمن، مدونا “نحيي قوات الأمن التي كشفت في وقت قياسي عن الجريمة المروعة”.

إقرأ أيضا: ولد القصر الكبير وفعمرو 24 عام وكان كاري مع صحابو.. شكون هو قاتل عدنان؟