• بالفيديو.. مسؤولون ومواطنون يبكون حزنا بعد مرض زعيم كوريا الشمالية
  • بعد الانفصال الرسمي.. رحيل وحيد خليلوزيتش يمر بكل هدوء وبلا حسرة!
  • بأكثر من مليار سنتيم.. تحديث وإنشاء 5 قاعات سينمائية
  • سفير المغرب في بكين: المغرب يدعم مبدأ “الصين الواحدة”
  • كانوا ضاربين الطمّ.. هآرتس تكشف استخدام 12 دولة أوروبية لبرمجيات تجسس إسرائيلية
عاجل
الخميس 28 أبريل 2022 على الساعة 17:15

بشرى لمهنيي النقل.. الحكومة ما زال غادا تعطي الدعم

بشرى لمهنيي النقل.. الحكومة ما زال غادا تعطي الدعم

أكد مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالعلاقات مع البرلمان والناطق باسم الحكومة، نية الحكومة دعم مهنيي النقل من جديد، لإعانتهم على مواكبة استمرار ارتفاع أسعار المحروقات.

وأبرز الوزير، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت انعقاد المجلس الحكومي، اليوم الخميس (28 أبريل)، أنه في ظل السياق الدولي لارتفاع أسعار المحروقات، تستعد الحكومة لطرح دعم جديد لفائدة مهنيي النقل.

هذا وأوضح المسؤول الحكومي، أن هذا الإجراء يهدف إلى الحفاظ على استقرار الأسعار لما لقطاع النقل من تأثير على عدد من القطاعات الأخرى.

ويذكر أن الحكومة أطلقت قبل أسابيع عملية تقديم الدعم الاستثنائي المخصص لمهنيي قطاع النقل الطرقي، حيث ستستفيد منه فئات مهنية مختلفة، وسيخصص لنحو 180 ألف عربة.

وأثار توزيع الدعم على مهنيي النقل، جدلا حول استفادة استفادة أصحاب المأذونيات عوض السائقين المهنيين الذين يتحملون بشكل مباشر أعباء ارتفاع أسعار المحروقات، إذ أكد وزير النقل واللوجيستيك، محمد عبد الجليل، أن الدعم المخصص لمهنيي النقل استفاد منه مستغلو سيارات الأجرة.

ونفى عبد الجليل في رده خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، مطلع الأسبوع الجاري، توجيه الدعم لأرباب المأذونيات (مالين الكريمات)، موضحا أنه تم تقديم الدعم لـ “مالين الطاكسيات” وليس للسائقين مباشرة لصعوبة إحصائهم.

وبرزت قبل أيام مطالب بنشر لوائح المستفيدين من الدعم، حيث انتقدت نقابات مهنية طريقة صرف الحكومة للدعم الاستثنائي المخصص لمهنيي قطاع النقل الطرقي، معتبرة أنه موجه لـ”بورجوازية النقل”،