• 5 في المغرب.. الكاف تكشف الملاعب المعتمدة في الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات “كان 2023”
  • واخا الميركاتو سالا والصفقة فشلات.. أمرابط باقي كيحلم يمشي للبارصا
  • الموندياليتو.. بعثة فلامنغو البرازيلي وصلات للمغرب
  • خمس جهات تتصدر معدلات البطالة.. 24 ألف خَدْمَة مشات!
  • والدة التهامي بناني: عندنا دلائل مهمة غادي نحطوها قريبا… وما غنستسلم حتى تبان الحقيقة
عاجل
الجمعة 16 ديسمبر 2022 على الساعة 10:00

اليازغي عن تحكيم الدومي فينال: اللي عطى الله عطاه ولكن مزيان نهضرو على الظلم باش نبينو للعالم أن المغرب كان كيشوف راسو فالنهائي (فيديو)

اليازغي عن تحكيم الدومي فينال: اللي عطى الله عطاه ولكن مزيان نهضرو على الظلم باش نبينو للعالم أن المغرب كان كيشوف راسو فالنهائي (فيديو)

علق الدكتور منصف اليازغي، الباحث والمتخصص في السياسة الرياضية، على الظلم التحكيمي الذي تعرض له المنتخب الوطني المغربي في مباراة نصف نهائي كأس العالم قطر 2022 أمام المنتخب الفرنسي، والتي انتهت بفوز “الديكة” بهدفين دون رد.

وشدد اليازغي، خلال مروره في بث مباشر مع الإعلامي رضوان الرمضاني، عبر الصفحة الرسمية لإذاعة “ميد راديو” وموقع “كيفاش” ، يوم أمس الخميس (15 دجنبر)، على أنه بشهادة عدد من الخبراء في التحكيم، فإن المنتخب الوطني المغربي حرم من ضربتي جزاء، في غياب تام لغرفة الفار.

وقال اليازغي “ملي خرجت من التيران عيط ليا حكم عربي مقيم فقطر، قال ليا منصف هادوك را ضربات جزاء، أنا فاللول قلت ربما العاطفة اللي خلاتو يقول هاكاك في إطار التضامن العربي والتخفيف عن الصدمة، ولكن ملي جيت نشوف الصور والفيديو ونشوفو التحليلات خصوصا ديال جمال الشريف في بي إن سبورت والتدقيق في الأمر، كنشوف أن بصح داك الشي والمغرب تعرض لظلم تحكيمي”.

وتساءل اليازغي عن سبب صمت الحكام في غرفة الفار، قائلا “هناك غرفة فار من المفروض كتعطي الشك والحكم يمشي للفار باش يتأكد، كنقول كيفاش هاد غرفة الفار ظلت صامتة في محاولتين، علما أنه في حالات بحال هادو فهاد المونديال تعلن فيهم ضربات جزاء، علاش هاد غرفة الفار بقات صامتة”، مؤكدا أنه “كون تعطاونا هادوك ضربات الجزاء كانت المباراة غادي تقلب رأسا على عقب”.

وبخصوص احتجاج الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والذي قدمته، يوم أمس، إلى اللجنة المختصة، قال الدكتور منصف اليازغي” أنا كنت كنتسنى خطوة بحال هادي وهذا أمر ممتاز لأنه هنا كتحرك واحد الأمر اللي فاجئنا جميعا خاصة وأن غرفة الفار ما تحركاتش”.

وتابع” هذا أمر سليم وحنا عارفين أنه ما يمكنش يكون عندو أثر كبير على نتيجة المباراة، حيت اللي عطى الله عطاه وفرنسا غتواجه الأرجنتين نهار الأحد وقضي الأمر، ولكن كتعطي للعالم بأن المغرب كان كيشوف راسو فالنهائي، وأنه حرم أو ظلم فهاديك المباراة دون المبالغة فتصوير الأمر بأنه مؤامرة”.

وختم حديثه بالقول” هادي فرصة الفيفا نحطوها أمام اللجنة التحكيمية باش تشوف إما قرارات تأديبية أو بعض العقوبات على الحكام من إقصائهم فمباريات أخرى”.