• أوروبا پريس: لقاء مرتقب بين ناصر بوريطة ووزير الخارجية الإسبانية
  • رحاب لأخنوش: عاودو التربية لمرشحتكم لعمودية الرباط… وكاين اللي كيمارس الترهيب باسمكم!!
  • ما بقى قد ما فات.. بشرى من طبيب حول التخفيف من بعض الإجراءات التقييدية
  • زياش والمدرب والمنتخب.. معطيات جديدة
  • أصيلة.. إعادة انتخاب محمد بن عيسى رئيسا للمجلس الجماعي
عاجل
الثلاثاء 17 أغسطس 2021 على الساعة 12:00

الوردة والشمعة تافقو.. منيب ترحب بالتحالف مع الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية

الوردة والشمعة تافقو.. منيب ترحب بالتحالف مع الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية

اعتبرت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، أن “المغرب في حاجة إلى مشروع يساري جديد وموحد يدفع المواطنين إلى الانخراط فيه وليس فقط تجمع عددي بدون هدف”.

ورحبت الأمينة العامة اليسارية، خلال حلولها ضيفة إلى جانب إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، على برنامج انتخابات 2021 الذي تبثه القناة الثانية، بتحالف حزبها مع الاتحاد إذا كان هذا الأخير مستعدا “لبناء مشروع يساري بديل للأزمة المركبة التي يعيشها اليسار، وبثقة متبادلة وإخلاص للشعب وللوطن”.

ومن جانبه، شاطر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، منيب رأيها في “أن المغرب بحاجة لمشروع يساري هادف يعمل على التقليص من الفوارق الاجتماعية ويساهم في التوزيع العادل للثروة”.

وفي ما يتعلق بالأزمة التي يعيشها اليسار، لا سيما بعد إنسحاب الاشتراكي الموحد من تحالف فيدرالية اليسار، وما تبعه بعد ذلك، من استقالات جماعية داخل الحزب؛ أشارت منيب إلى “استعدادها للمحاسبة الشديدة خلال مؤتمر حزبها المقبل”، موضحة بأنها “لم تخطأ، كما أخطأ الآخرون”.

هذا وتابعت منيب في السياق ذاته، أن انسحابها من فيدرالية اليسار، “أحدث رجة ستجعل جميع اليساريين، يبحثون عن إجابة مقنعة لرهانات الشعب ومطالبه”، مجددة دعوتها إلى توحيد اليسار وتجنب أخطاء الماضي.