• هادي جديدة.. خفض الراتب يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية
  • الصين: لقاحات كورونا خلال التجارب السريرية الدولية لم تسجل أي آثار جانبية
  • بوريطة: اتفاق الصخيرات يشكل مرجعا لا بديل عنه… ويمنح الشرعية للمؤسسات ولكل مكونات الحوار الليبي
  • بعد تدخل لقجع.. حسم مصير مباراة الرجاء والزمالك
  • وجدة.. محكمة الاستئناف تؤيد الحكم الصادر في حق “راقي بركان”
عاجل
السبت 29 أغسطس 2020 على الساعة 17:00

العثماني: هناك تطورات مقلقة للجائحة… ولا إمكانية لمحاصرة الوباء غير السلوك الإنساني

العثماني: هناك تطورات مقلقة للجائحة… ولا إمكانية لمحاصرة الوباء غير السلوك الإنساني Moroccan authorities wearing protective masks check people at a road block in a street in the capital Rabat on April 9, 2020 during the coronavirus COVID-19 pandemic crisis. - Wearing face masks in public became obligatory in Morocco in a bid to stem the spread of coronavirus, according to an official decree. Morocco imposed a public health state of emergency on March 19, confining everyone to their homes except those with a permit to be out and about for their work. (Photo by FADEL SENNA / AFP) (Photo by FADEL SENNA/AFP via Getty Images)

أكد رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، أن الوضع الوبائي في المغرب مقلق، خاصة بعد الأرقام التي باثت تسجل في العديد من جهات المملكة.

وقال العثماني إن “هناك تطورات مقلقة للجائحة، لأنه بعد تخفيف الحجر الصحي شهدنا ارتفاع في الحالات المؤكدة، وارتفاع في الحالات الحرجة والحالات التي تستلزم الدخول إلى المستشفى، وبالتالي فالكلفة الإنسانية والبشرية للجائحة تزداد”.

وأضاف الأمين العام لحزب المصباح، في كلمته، اليوم السبت (29 غشت)، خلال لقاء مفتوح ضمن فعاليات الملتقى الوطني السادس عشر لشبيبة العدالة والتنمية، “نحن الآن يوميا نسجيل يتم يوميا تسجيل ما بين 1000 إلى 1400 حالة إصابة، و ما بين 30 إلى 40 وفاة، ووصلنا إلى أكثر من 190 حالة حرجة في أقسام الإنعاش”.

واعتبر العثماني أن “المقلق في هذه التطورات الوبائية، هو ضرورة اتخاذ جميع التدابير والإجراءات الضرورية، حتى لا ترافع الحصيلة إلى أكثر مما هو عليه الأمر الآن، وحتى يمكن إعادة مستوى الإصابات وعدد الوفيات وعدد الحالات الحرجة إلى أقل من ذلك بكثير، “وإذا تمكنا من عدم تسجيل أية وفاة فسيكون ذلك هو الربح المنتظر”.

وأشار المتحدث إلى أن “العالم كله يعرف أنه ليس هناك من إمكانية لمحاصرة هذا الوباء، مادام ليس هناك علاج مباشر أو تلقيح ضد هذا الفيروس إلى حدود الساعة… وهذا يعني أن  السلوك الإنساني البشري هو الذي يمكن أن يحاصر هذه الجائحة ويقلّل تأثيراتها ومخاطرها على المجتمعات البشرية”.

وزاد العثماني: “ولأن الحجر الصحي الشامل لا يمكن أن يدوم، لابد أن تستمر الأنشطة الاجتماعية والاقتصادية، لا يمكن أن يعيش الناس بدون أنشطة اجتماعية واقتصادية، لذلك فإن الإجراءات الاحترازية والوقائية الضرورية، هي الكفيلة بمحاصرة هذه الجائحة”.