• بعد ظهور المتحورة “أوميكرون”.. المغرب يضع إجراءات جديدة للدخول إلى المملكة
  • بركة: “الاستقلال” غادر منطقة الضبابية… وانتقل إلى حزب أساسي ضمن البديل الديمقراطي
  • بعدما دوّز عمرو فالمعارضة.. التراكتور باغي يتأقلم مع الحكومة بنفس القيادة (فيديو)
  • وصفته منظمة الصحة بـ”المثير للقلق”.. المغرب اتخذ التدابير اللازمة لمواجهة متحور “أوميكرون”
  • قالت إنها “مُقلقة”.. منظمة الصحة تطلق اسم “أوميكرون” على متحورة كورونا الجديدة
عاجل
الجمعة 08 أكتوبر 2021 على الساعة 13:00

الخارجية الإسبانية: احنا مستعدين لتكييف “شراكة استراتيجية” مع الحكومة المغربية الجديدة

الخارجية الإسبانية: احنا مستعدين لتكييف “شراكة استراتيجية” مع الحكومة المغربية الجديدة

كيفاش – و م ع

أعربت الحكومة الإسبانية، اليوم الجمعة (08 أكتوبر)، عن استعدادها للعمل مع الحكومة المغربية الجديدة قصد تكييف “الشراكة الاستراتيجية” الثنائية مع التحديات المشتركة بين البلدين.

وأكدت وزارة الخارجية الإسبانية والاتحاد الأوروبي والتعاون، في بيان لها، أن “إسبانيا تتطلع إلى العمل مع الحكومة المغربية الجديدة من أجل تكييف شراكتنا الاستراتيجية مع الفرص والتحديات التي نتشاركها على أساس الثقة والاحترام والمصالح المشتركة”.

وأضافت الوزارة أن “المغرب شريك استراتيجي، جار وصديق ترغب إسبانيا في مواصلة العمل معه لتطوير تعاون نموذجي ومثمر في مجالات متعددة، بما يسهم في الاستقرار والازدهار الإقليمي”.
وختمت بيانها بالقول إن “الحكومة الإسبانية تهنئ بحرارة الحكومة المغربية الجديدة التي عينها صاحب الجلالة الملك محمد السادس برئاسة رئيس الحكومة عزيز أخنوش، عقب الانتخابات التشريعية ليوم 8 شتنبر”.

وفي تصريح سابق، اعتبر خوسيه مانويل ألباريس، وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني، أن كل الإشارات التي تتلقاها إسبانيا من المملكة المغربية تشير إلى النية في تعزيز العلاقات الثنائية.

وقال رئيس الدبلوماسية الإسبانية، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، أول أمس الأربعاء (6 أكتوبر)، إن “كل الإشارات التي نتلقاها من المغرب جيدة وتظهر أننا نسير على هذا الطريق، على طريق بناء علاقة أقوى”، وذلك في حديث مع الصحافيين على هامش مشاركته في الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الذي نظم في العاصمة الفرنسية باريس.

هذا وأبرز موقع “إل ديارو” الإسباني، أن ألباريس “تجنب الحديث عن موعد لإنهاء الأزمة بين البلدين، أو عن لقاء بين مسؤولي المملكتين”.