• قضية مقتل شاب مغربي في بلجيكا.. قنصلية المغرب في بروكسيل تدخل على خط (صور)
  • الكرة عند الحكومة.. اللجنة العلمية توصي بفتح الحدود نهاية الشهر الجاري
  • ولد الراضي لناصر ميكري: خلص السيدة فكراها ونوض تخدم باركة من البكا!! (فيديو)
  • ستجرى مجددا في المحبس.. التحضير لمناورات “الأسد الإفريقي 2022”
  • بعد قطعها علاقاتها مع البوليساريو.. مباحثات بين بوريطة ووزير خارجية كمبوديا
عاجل
الأربعاء 01 ديسمبر 2021 على الساعة 22:00

الجنس مقابل النقاط.. متابعة أستاذين في حالة اعتقال وكفالة 70 ألف درهم لآخرين

الجنس مقابل النقاط.. متابعة أستاذين في حالة اعتقال وكفالة 70 ألف درهم لآخرين

عقب قرار الوكيل العام للملك بسطات متابعة أستاذ في حالة اعتقال واحالة اربعة اخرين على وكيل الملك للاختصاص، على خلفية تورطهم في ما بان يعرف إعلاميا بـ”فضيحة النقاط مقابل الجنس”، قرر وكيل الملك اعتقال أستاذين أخرين (عدد الأساتذة المعتقلين ثلاثة) وتمتيع الاثنين الباقيين بالسراح، بعد أدائهما كفالة قيمتها 70 ألف درهم.

وعلم موقع “كيفاش” أن الأستاذان المتابعان في حالة اعتقال هما رئيس شعبة القانون العام، وأستاذ لمادة تاريخ الفكر السياسي.

إقرأ أيضا:مستجدات “فضيحة الجنس مقابل النقاط”.. متابعة أستاذ في حالة اعتقال بتهمة هتك العرض والتحرش الجنسي

وأوضح المصدر ذاته أنه بالنسبة إلى المتابعين في حالة سراح، فقد قرر وكيل الملك فرض كفالة بقيمة 50 ألف درهم لمنسق ماستر المالية، و20 ألف درهم لرئيس شعبة الاقتصاد.

وكان عميد كلية العلوم القانونية والسياسية قدم استقالته من منصبه على خلفية هذه القضية، وما تلاها من تحقيقات باشرتها المفتشية العامة لوزارة التعليم العالي في الجامعة.

وقدم العميد استقالته الموجهة إلى وزير التعليم العالي، بشكل مباشر للمفتش العام للوزارة الوصية، الذي كان في زيارة إلى الكلية.

إقرأ أيضا:العميد حط استقالتو والأساتذة تقدمو أمام وكيل الملك.. جديد فضيحة “الجنس مقابل النقط” (صور)

وجرى صباح اليوم الأربعاء (01 دجنبر)، تقديم الأساتذة المتابعين على خلفية قضية “الجنس مقابل النقط”، أمام الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بسطات، من أجل الاشتباه في ممارستهم للابتزاز وتزوير النقط والفساد والابتزاز الجنسي في حق طالبات.

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء قد قررت في وقت سابق إحالة خمسة أساتذة بجامعة الحسن الأول بسطات على النيابة العامة، بعد انتهائها من الاستماع إليهم في القضية التي تضمنت تسجيلات موثقة في محادثات عبر تطبيق “الواتساب” وفيديوهات توثق لممارسات جنسية تجمع الأساتذة مع طالباتهم.