• واش بصح كاين خصاص في عدد موظفي الجماعات؟.. الوزير لفتيت يوضح!
  • قالّيهم يشدو بلايصهم بكري.. الـ”فيفا” يوجه دعوة خاصة إلى جمهور الموندياليتو
  • محطات طرقية واجدة وأخرى عاد كاتصاوب.. لفتيت يكشف مستجدات النقل الطرقي للمسافرين
  • الدورة الـ26 لكأس للا مريم للغولف.. 7 لاعبات مغربيات بين المتنافسات (صور)
  • بالي قبل ما يسالي.. اللعابة المغاربة مروجين الميركاتو الشتوي
عاجل
الأحد 11 ديسمبر 2022 على الساعة 18:00

ارتقاء النصيري يُدهِش العالم.. تجاوز 2,78 وهزّ شباك البرتغال بهدف ثمين

ارتقاء النصيري يُدهِش العالم.. تجاوز 2,78 وهزّ شباك البرتغال بهدف ثمين

لا حديث في الصحف العالمية، إلا عن الإنجاز التاريخي المبهر وغير المسبوق للمنتخب الوطني المغربي، الأول في تاريخ الكرة العربية والإفريقية، وعن الارتقاء المدهش للمهاجم يوسف النصيري، والذي أثمر الفوز والتأهل إلى المربع الذهبي في مونديال قطر

تألق النصيري داخل كتيبة الأسود

وكان أسود الأطلس على الموعد، بعد تأهلهم إلى المربع الذهبي لمونديال قطر، على حساب نظيرهم البرتغالي الذي كان مرشحا للفوز باللقب، وتحقق ذلك بتألق جميع أعضاء الفريق وهندسة المباراة على يد الناخب الوطني المتألق وليدِ الركراكي.
واقتحم أسود الأطلس التاريخ من أوسع أبوابه، بفوزهم على بُرتغال كريستيانو رونالدو، أمس السبت (11 دجنبر)، بهدف دون رد، كان من توقيع المهاجم يوسف النصيري.

ارتقاء النصيري

وارتقى يوسف النصيري مترين فاصل 78، أي ما يقارب 3 أمتار، لتسجيل الهدف الثمين الذي هزّ شباك ديوغو كوشتا عن طريق ضربة رأسية ناجحة، نتيجة هجمة منسقة وتمريرة عرضية رائعة للمدافع الأيسر يحيى عطية الله، الذي لعب أساسيا بسبب إصابة المدافع نصير مزراوي، فالجميع في كتيبة الأسود أساسيّ ولو كان في دكة الاحتياط.

وكانت هذه المحاولة التي نجح في وضعها النصيري في الشباك، هي الرأسية الثالثة في المباراة، حلّق بها عاليا، فوق الحارس كوشتا، والمدافع روبن دياش، وتوجت بهدف، بعد رأسية أولى من ضربة ركنية بقدم حكيم زياش مرت فوق العارضة، والثانية إثر ركلة حرة جانبية لزياش أيضا، تابعها النصيري برأسه بجوار القائم الأيسر.

النصيري.. إنتاج محلي

وعلى موقعه الرسمي، تحدث الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ، عن لاعب المنتخب المغربي يوسف النصيري، مؤكدا أنه إنتاج محلي حيث كانت بداياته من أكاديمية محمد السادس لكرة القدم، لينتقل بعدها إلى الدوري الإسباني ويبدأ مشواره الاحترافي.

وتطرق المصدر ذاته، إلى الصعوبات التي واجهها النصيري في الآونة الأخيرة في فريقه إشبيلية، مشيرا إلى أنه رغم ذلك، دافع عنه الناخب الوطني وليد الركراكي، كثيرا وأكد أنه المهاجم الأساسي، مما جعله يستعيد مستواه وينجح في إحراز هدفين خلال المونديال.

واختتم الفيفا تقريره، بالقول: “إن هذا المستوى المميز الذي يقدمه النصيري رفقة المنتخب المغربي بالمونديال، قد يكون نقطة انطلاق جديدة للاعب إشبيلية، سواء مع ناديه أو أي نادٍ آخر قد ينضم له في سوق الانتقالات الشتوي المقبل”.