• القراية في الشينوا.. تقديم أزيد من 500 ملف يهم منح دراسية لشباب مغاربة
  • لشكر كيقطر الشمع على البيجيدي: اللهم لا شماتة! (فيديو)
  • مابقاوش باغيين الفرونسي.. حملة افتراضية لاعتماد الإنجليزية بدل الفرنسية في المغرب
  • البطولة الوطنية.. الرجاء ينتصر على أولمبيك خريبكة (صور)
  • سيدي بنور.. عبد المعيد أسعد عن حزب التجمع الوطني للأحرار يترأس المجلس الجماعي
عاجل
الجمعة 06 أغسطس 2021 على الساعة 18:39

أصبحت المساهم الوحيد في مصحة “ليزوليڤيي” في سطات.. مجموعة “إلسان” الفرنسية تعزز مكانتها في المغرب

أصبحت المساهم الوحيد في مصحة “ليزوليڤيي” في سطات.. مجموعة “إلسان” الفرنسية تعزز مكانتها في المغرب

عززت مجموعة “إلسان” الرائدة في مجال الاستشفاء الخاص في فرنسا، اليوم مكانتها في المغرب بعدما أصبحت المساهم الوحيد في مصحة “ليزوليڤيي” في مدينة سطات.

وبفضل هاتين الوحدتين الصحيتين، حسب بلاغ توصل به موقع “كيفاش”، سيصبح بمقدور “إلسان”، التي تضم 137 مؤسسة استشفائية، تقديم خدماتها في مجال الرعاية الصحية بجودة عالية لفائدة المرضى المغاربة لا سيما في الدار البيضاء وسطات وذلك وفق أحسن المعايير الأوروبية.

يشار إلى أن مصحة “ليزوليڤيي”، الواقعة في سطات، حسب البلاغ ذاته، تعتبر ثاني منشأة دولية تابعة لمجموعة “إلسان”، ولعل أبرز ما يميز هذه الأخيرة الخبرة الكبيرة التي يتوفر عليها المعاونون الذين يشتغلون لحسابها وكذا احترافيتهم، ناهيك عن رأس مالها التقني، حيث تحرص في مجال الصحة على تقديم كل ما هو جيد على المستوى الدولي، يضيف البلاغ.

وتقدر الطاقة الاستيعابية لمصحة “ليزوليڤيي” حاليا بحوالي 23 سريراً ومكاناً للرعاية، كما تتيح استقبال المرضى ممن تستدعي حالتهم التدخل الجراحي أو الاستشارة والفحص بالأشعة.

واعتبارا من شهر أكتوبر القادم، ستعمل المصحة على توسعة تقدر بـ100 سرير وذلك بغرض تحسين ظروف استقبال المرضى كما ستخول افتتاح 4 غرف عمليات جديدة وحديثة ومجهزة بأحدث المعدات ذات الكفاءة العالية.

علاوة على ذلك، سيجري خلال شهر أكتوبر المقبل افتتاح غرفة جديدة تعنى بأمراض القلب التداخلية إضافة إلى وحدة توليد حديثة.

يشار إلى أنه هذا المقام إلى الحرص الذي توليه هذه المؤسسة الاستشفائية في سبيل تقديم عروض متكاملة للرعاية الصحية من الطراز الرفيع في العديد من التخصصات، لا سيما ما يهم قسم الأنكولوجيا أو الأورام وكذا العلاج الإشعاعي وقطب الأم والطفل والخدمات الطبية والجراحية والتوليد.

إضافة إلى ذلك، تشتمل المصحة على وحدة للعناية المركزة والمستمرة ووحدة إنعاش متعددة التخصصات ومنصة جديدة ومتكاملة ومعدات التصوير (التصوير بالرنين المغناطيسي، والأشعة المقطعية، والأشعة التداخلية، والموجات فوق الصوتية، وغيرها).

وفي سبيل الاضطلاع بمهامها على أكمل وجه، تقدم المؤسسة الاستشفائية للمرضى منصة تقنية ذات معايير دولية، كما تستعين بخبرات طاقم طبي يتوفر على مؤهلات من المستوى الرفيع.