• بأكبر عدد ممكن من اللاعبين.. المنتخب الوطني بدون خسارة للمرة العاشرة على التوالي
  • ركلة حرة ولفتة إنسانية.. المنتخب الوطني يفوز باقتصاد ضد بوركينا فاسو وخليلوزيتش مستمر في “الإبداع”!
  • العطلة الصيفية قربات.. وزارة الصحة تدعو إلى الالتزام الصارم بالإجراءات الاحترازية
  • كان تحت الحراسة النظرية.. التحقيق في انتحار شخص ذو سوابق قضائية في طانطان
  • الرميد: البرلمان الأوروبي انحاز بطريقة خاطئة إلى إسبانيا وتجاهل عن قصد خروقات السلطات الإسبانية
عاجل
الأربعاء 05 مايو 2021 على الساعة 16:20

يتوقع أن يضم ممثلا عن المغرب.. جاريد كوشنر يطلق معهد “اتفاقات إبراهيم للسلام”

يتوقع أن يضم ممثلا عن المغرب.. جاريد كوشنر يطلق معهد “اتفاقات إبراهيم للسلام”

“معهد اتفاقات إبراهيم للسلام”، هو الاسم الذي اختاره جاريد كوشنر، أحد كبار مستشاري الرئيس السابق دونالد ترامب، للمعهد الذي يعتزم إنشاءه رفقة كبير مستشاري البيت الأبيض سابق، آفي بيركوفيتز.

وسيعمل هذا المعهد على “تعميق الاتفاقات التي توصلت إليها إسرائيل، العام الماضي، مع كلا من المغرب والإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان”،

ولم يحدد بعد مقر هذه المؤسسة، غير الحزبية وغير الربحية، والتي سيتم تمويلها من خلال التبرعات الخاصة، كما لم يحدد الموعد الرسمي لبدء عملها.

وكشف موقع “أكسيوس” الإخباري الأمريكي، أن مجلس إدارة المؤسسة سيضم رجل الأعمال الإسرائيلي الأمريكي، حاييم سابان، والسفير الإماراتي في واشنطن، يوسف العتيبة، والسفير البحريني في واشنطن، عبد الله راشد آل خليفة، ووزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكنازي”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن مجلس المعهد “لا يزال قيد التشكيل، ومن المتوقع أن يضم ممثلين عن المغرب والسودان”.

وذكر الموقع الأمريكي أن المؤسسة “ستركز على زيادة التجارة والسياحة بين الدول الخمس الموقعة على اتفاقيات إبراهيم (إسرائيل والبحرين والإمارات العربية المتحدة والمغرب والسودان) وتطوير برامج لتعزيز العلاقات بين الشعوب”.

ووفقا للمصدر ذاته فإن المدير التنفيذي للمؤسسة سيكون، روب غرينواي، الذي كان سابقًا كبير مستشاري الشرق الأوسط في مجلس الأمن القومي لدونالد ترامب”.