• سفير سابق لأمريكا في الجزائر: إلى متى سيواصل الجيش الجزائري دعم تبون المعزول؟
  • لتطوير الكرة النسوية.. جامعة كرة القدم تنظم ورشات تكوينية في المعمورة
  • انطلاقا من عدة وجهات أوروبية صوب المغرب.. “لارام” تعلن عن برمجة رحلات جديدة
  • جابو فالمعدل 19.34 و18.40.. احتفاء خاص بصاحبتا أعلى معدل في الباك في جهة كازا سطات (صور وفيديو)
  • كيبدل صوتو باش يدير راسو موظفة.. تفاصيل الإيقاع بـ”موظف” نصاب في مراكش
عاجل
الإثنين 24 مايو 2021 على الساعة 14:00

وهبي: البام عندو كاع المؤهلات باش يجي اللول فالانتخابات… ومستعد للحرب ضد من لا يريد أن يحترم الحزب

وهبي: البام عندو كاع المؤهلات باش يجي اللول فالانتخابات… ومستعد للحرب ضد من لا يريد أن يحترم الحزب

قال عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إن هذا الأخير “له جميع المؤهلات بأن يحتل الرتبة الأولى” في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، موضحا أن حزبه “سيدعم الديموقراطية، ويقوم بحملة نظيفة، سيواجه، وسيحاول إقناع الناس بالبرنامج الانتخابي والذي سيكون جاهزا خلال النصف الثاني من شهر يونيو المقبل”.

وقال وهبي، خلال لقاء مع الأمناء والمدراء الجهويين لحزب الأصالة والمعاصرة، أمس الأحد (23 ماي) في الرباط، إنه “لم يعد مقبولا المس بسمعة الحزب”، مشددا على حزب أنه لن يقبل “أي مساس بالحزب ومستعد للدخول في حرب ضد أي شخص لا يريد أن يحترم حزب الأصالة المعاصرة بقياداته وأعضاءه ومسؤوليه.

وأكد وهبي، حسب ما نقله موقع البام، أنه لن يتنازل “عن أي شيء يمس بالاحترام الواجب للحزب”، مشيرا إلى أن حزبه “يقوم بدوره كمعارضة، ولا يعارض حزب معين، بل يعارض الحكومة بكل مكوناتها”.

وأضاف المتحدث أن الحزب “يعتبر أن الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي البئيس الذي يعيشه المغاربة، سببه هذه الحكومة بكامل مكوناتها ومؤسساتها”، معلنا الحرب عن “أي حزب لا يتعامل باحترام سواء تجاه الحزب أو دوره في المعارضة”.

وقال الأمين العام للبام إلى إن الحزب “له مكانة مهمة داخل الساحة السياسية الوطنية، ولم يعد موضوع نقد من أي جهة، وهذا ما يغيض باقي الأحزاب، لأن البام أصبح حزب الحوار مع جميع القوى السياسية”.

وتابع وهبي أن “لا حزب يشكل عدو لحزب الأصالة والمعاصرة وهذا مكسب يجب استغلاله بشكل جيد”، مشيرا إلى أن الحزب “لعب دورا مهما داخل المعارضة، والمرحلة المقبلة تقتضي أن يتواجد داخل الأغلبية، وتسيير الشأن العام الوطني، وحان الوقت بأن يبين الحزب إمكانياته وأساليب اشتغاله، والتحالفات ستكون مفتوحة”.

يشار إلى أن الحكومة صادقت، قبل أسبوعين، على مشاريع المراسيم المحددة للتواريخ والجدولة الزمنية المتعلقة بالعمليات الانتخابية التي ستشهدها البلاد خلال هذه السنة.

وحددت الحكومة الثامن من شتنبر المقبل، موعدا لانتخاب أعضاء مجلس النواب وأعضاء مجالس الجهات وأعضاء مجالس الجماعات والمقاطعات.

وذكر بيان سابق للحكومة أن انتخاب أعضاء الغرف المهنية وهي غرف الصناعة والتجارة والخدمات، الصناعة التقليدية، الصيد البحري، الغرف الفلاحية، سيتم يوم الجمعة 6 غشت.

فيما سيتم في 21 شتنبر انتخاب أعضاء مجالس العمالات والأقاليم. وبخصوص انتخاب أعضاء مجلس المستشارين، فحدد له يوم الثلاثاء 5 أكتوبر المقبل.