• ترونات فتونس.. الغنوشي يطالب التونسيين بالنزول إلى الشوارع
  • العثماني عن “قضية بيغاسوس”: ما تم ترويجه كذبة وفيلم هوليودي
  • بعد قرار تجميد البرلمان وإقالة الحكومة.. الغنوشي يتهم الرئيس التونسي “بالانقلاب على الثورة والدستور”
  • الرئيس التونسى: على الجيش الرد بوابل من الرصاص تجاه من يطلق رصاصة واحدة
  • نايضة فتونس.. الرئيس التونسي يعلن توليه السلطة التنفيذية ويقيل الحكومة ويجمد البرلمان
عاجل
الأربعاء 30 يونيو 2021 على الساعة 21:10

وزير الخارجية الدنماركي: الدنمارك والمغرب تجمعهما علاقة “قوية ومتينة” وندرس سبل تطويرها

وزير الخارجية الدنماركي: الدنمارك والمغرب تجمعهما علاقة “قوية ومتينة” وندرس سبل تطويرها

أكد وزير الشؤون الخارجية الدانماركي، جيبي سيباستيان كوفود، أن الدنمارك والمغرب تجمعهما علاقة “قوية ومتينة” ما فتئت تتعزز بشكل مطرد على مدى السنوات الـ 15 الماضية.

وقال كوفود، خلال لقاء صحفي عقب مباحثات أجراها، اليوم الأربعاء (30 يونيو) في الرباط، مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، إن زيارته للمملكة تهدف إلى دراسة سبل تطوير هذه العلاقة بشكل أكبر.

الصحراء وكوفيد

وبخصوص قضية الصحراء المغربية، أكد كوفود أن بلاده، بمعية الاتحاد الأوروبي، يدعمان حلا قائما على أساس مسلسل الأمم المتحدة والمفاوضات، موضحا أن الدنمارك كان لها دائما موقف ثابت من هذه القضية، وتواصل الدعوة إلى حل في إطار الأمم المتحدة.

من جهة أخرى، قال الوزير الدنماركي إنه “معجب” بتدبير المغرب لوباء كوفيد -19 ، موضحا أنه ناقش هذه المسألة مع بوريطة، فضلا عن السبل والمبادرات التي ترمي إلى تحقيق انتعاش اقتصادي مستدام.

وفي هذا الإطار، أكد كوفود استعداد الدنمارك لدعم المملكة خلال هذه المرحلة من التعافي، مشيرا في هذا السياق إلى مذكرة التفاهم التي تم توقيعها، أمس الثلاثاء، مع صندوق الأمم المتحدة للسكان في المغرب لتعزيز ولوج النساء والفتيات في وضعية هشاشة للحقوق والخدمات الأساسية وضمان التمكين الاجتماعي والاقتصادي لهن.

الطاقة الخضراء والإرهاب

وأضاف المسؤول الدنماركي أن هناك موضوعا آخر محط اهتمام مشترك أثير خلال هذا اللقاء، وهو موضوع الطاقة الخضراء، حيث “يحتل المغرب مواقع متقدمة فيه فضلا عن إمكاناته الهائلة”، مؤكدا أن البلدين يجمعهما تعاون ممتاز في قطاع الطاقة.

وفي ما يتعلق بمكافحة الإرهاب، وصف كوفود المملكة بأنها “شريك مهم في محاربة التطرف” ، مشيرا في هذا الصدد إلى مشاركتها في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي المناهض لداعش الذي عقد هذا الأسبوع في روما.

كما أشاد الدبلوماسي الدنماركي برئاسة المملكة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب.

الهجرة

وقال كوفود “تحدثنا أيضا عن الهجرة وأهمية العمل سوية على هذا الموضوع الذي يحتل بالفعل مكانة مهمة بالنسبة للمغرب”، مبرزا استعداد الدنمارك لدعم المملكة في محاربة الهجرة السرية. كما توجه بالشكر للمملكة على الجهود التي تبذلها على هذا المستوى.