• الكرة عند الحكومة.. اللجنة العلمية توصي بفتح الحدود نهاية الشهر الجاري
  • ولد الراضي لناصر ميكري: خلص السيدة فكراها ونوض تخدم باركة من البكا!! (فيديو)
  • ستجرى مجددا في المحبس.. التحضير لمناورات “الأسد الإفريقي 2022”
  • بعد قطعها علاقاتها مع البوليساريو.. مباحثات بين بوريطة ووزير خارجية كمبوديا
  • بعد “جريمة تيزنيت”.. مطالب لوزارة الصحة لتعزيز عرض علاجات الطب النفسي والعقلي
عاجل
الجمعة 17 ديسمبر 2021 على الساعة 13:30

وزير الخارجية الإسبانية: لا توجد أية أزمة مع المغرب!

وزير الخارجية الإسبانية: لا توجد أية أزمة مع المغرب!

بخلاف التقارير الصحافية الإسبانية التي تؤكد أن الأزمة بين المغرب وإسبانيا لاتزال مستمرة، خرج وزير الخارجية الإسبانية خوسيه مانويل ألباريس، لينفي وجود أية أزمة بين البلدين، واصفا المملكة ب”الشريك الاستراتيجي”.

وقال الوزير، أمس الخميس (16 دجنبر)، في ظهوره أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ موضحا: “يسرني أنه لا توجد أزمة مع المغرب في الوقت الحالي، لكنني لست راضيا، أريد علاقة تتماشى مع القرن الحادي والعشرين”.

وأضاف رئيس الدبلوماسية الإسبانية أن “الهدف مع المغرب هو الحصول على أفضل علاقة جوار ممكنة… لأن المملكة شريك استراتيجي، مع العديد من المصالح المشتركة وعلاقات متشابكة بسبب حجم القضايا التي تربطها”.

وفي رده على انتقادات مختلفة من طرف مجموعات نيابية اتهمته بـ”الانتصار” و”الحديث كثيرا عبر الهاتف” و”الاحتفال بنجاحاته الخاصة، دون إظهار أي شيء ملموس”، أكد ألباريس أن ذلك يظهر في العلاقات مع المغرب، و”الأزمة التي خلفناها وراءنا”.

وأمام كثرة الانتقادات، نصح ألباريس بإعادة قراءة خطاب الملك محمد السادس، يوم 21 غشت الماضي، والذي تحدث فيه عن نهاية الأزمة مع إسبانيا.

وجاء في معرض حديث وزير الخارجية: “منذ ذلك الحين، هناك تعاون جيد بشأن الجدار في سبتة ومليلية، وقد حضرت السفارة الإسبانية مرة أخرى الأحداث الرسمية وأنا أتحدث مع نظيري ناصر بوريطة بشكل سلس”.

وأضاف: “كلنا نريد التوجه نحو علاقة الجوار المثالية والمغرب يريد ذلك أيضا… ولا توجد تصريحات ساخنة من المغرب… الأزمة مرت، ولحظة الصدام قد ولت… الهدف الآن هو بناء علاقة جديدة، وهو هدف سيستغرق وقتا، وهو وقت ليس لوسائل الإعلام ولا لهذه اللجنة… إنها علاقة جديدة سنبنيها شيئا فشيئا”.