• بعد تعرضه للاعتداء.. لقجع يستقبل الحكم رضا بوعديلة
  • السطو على وكالة بنكية.. بوليس طنجة يوقف شابين
  • مدرب النصر لحمد الله: سد فمك! (فيديو)
  • عمر هلال في مجلس الأمن: نندد بالدعاية الكاذبة للجزائر و “البوليساريو” حول الوضع في الصحراء المغربية
  • مندوبية السجون: إضراب الريسوني والراضي عن الطعام غير مرتبط بظروف اعتقالهما
عاجل
الإثنين 05 أبريل 2021 على الساعة 23:59

وزيرة خارجية السنغال: القنصلية العامة في الداخلة “الرمز الحي” للعلاقات الثنائية المتميزة

وزيرة خارجية السنغال: القنصلية العامة في الداخلة “الرمز الحي” للعلاقات الثنائية المتميزة

قالت عيساتا تال سال، وزيرة الشؤون الخارجية والسنغاليين بالخارج، اليوم الاثنين (05 أبريل)، إن افتتاح قنصلية عامة لبلدها بالداخلة هو “الرمز الحي” للعلاقات الثنائية المتميزة القائمة بين الرباط ودكار.

وأكدت تال سال، خلال ندوة صحافية مشتركة مع ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عقب افتتاح هذه الممثلية الدبلوماسية بالداخلة، أن “هذه القنصلية العامة ستعمل على تعزيز علاقاتنا المتميزة” تحت قيادة رئيسي البلدين، الملك محمد السادس، ورئيس جمهورية السنغال ماكي سال.

كما شددت رئيسة الدبلوماسية السنغالية على أن افتتاح القنصلية العامة لبلدها في الصحراء المغربية لا يعبر فقط عن الرغبة في المضي قدما في تعزيز العلاقات الثنائية، بل أيضا “الطموح الذي يغذيه البلدان منذ فترة طويلة بالنسبة لإفريقيا”.

وقالت إن الأمر يتعلق ب”رمز لما يجب أن نحققه كطموح لبلدينا من أجل المضي قدما في هذا التعاون متعدد الأوجه”، الذي يشمل، على الخصوص، المجالات التجارية والأكاديمية، وكذا الصحة والنقل.

وتابعت تال سال، إن الأمر يتعلق ب”وضع لبنة إضافية لهذا الصرح الذي شيده السلف”، مضيفة أن الأجيال المقبلة، المغاربة والسنغاليين، تجد نفسها من الآن فصاعدا إزاء “واجب تعزيز أكثر ما تم إنجازه “.

وأوضحت أيضا أن مدينة الداخلة تمثل “هذه الروح من الانفتاح” التي لطالما ميزت سياسة المغرب تجاه القارة الافريقية، لاسيما السنغال، مؤكدة أن هذه القنصلية العامة ستمكن من تسهيل ولوج السنغاليين المقيمين في الجهة إلى الخدمات الإدارية.

واعتبرت وزيرة الشؤون الخارجية والسنغاليين بالخارج أن “هذه القنصلية فرصة سانحة أتت في وقت مناسب”.

وتعد القنصلية العامة السنغالية عاشر تمثيلية دبلوماسية يتم فتحها بالمدينة منذ أزيد من سنة.

وحذت السنغال حذو كل من غامبيا وغينيا وجمهورية جيبوتي وجمهورية ليبيريا وبوركينافاسو وجمهورية غينيا بيساو وجمهورية غينيا الاستوائية وجمهورية الكونغو الديمقراطية، إضافة إلى جمهورية هايتي.