• خاصة بالهيأت العاملة بقطاع التربية الوطنية.. انطلاق عملية الترشيح لامتحانات الكفاءة المهنية
  • أولى جلسات محاكمته يوم 9 دجنبر.. النيابة العامة تتابع زيان بـ11 تهمة
  • تزنيت.. البوليس يوقف متورطين في قضية الإضرام العمدي للنار المفضي إلى الموت
  • خذاها وهرب.. موظف بنكي اختلس ملياري سنتيم في المضيق
  • الكونطر خطة.. المغرب يتزود بالغاز الطبيعي من حقل تندرارة
عاجل
الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 على الساعة 10:30

واش مرا ولا راجل؟.. الاتحاد الآسيوي يحسم في جنس حارسة منتخب إيران للسيدات (صور)

واش مرا ولا راجل؟.. الاتحاد الآسيوي يحسم في جنس حارسة منتخب إيران للسيدات (صور)

حسم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، يوم أمس الاثنين (15 نونبر)، في جنس حارسة منتخب إيران للسيدات، وذلك بعد الجدل الذي أثارته حول جنسها بسبب بنيتها العضلية وملامح وجهها التي تشبه الرجال.

ذكر أم أنثى؟
وشدد الاتحاد الآسيوي أن الحارسة أنثى، تدعى “زهرة قدي”، وتبلغ من العمر 32 عاما، وهي من محافظة خوزستان.
وقال الاتحاد الآسيوي، في مراسلة لنظيره الأردني، إن “نتائج التحقق أثبتت أن جنس اللاعبة الإيرانية أنثى”، مخاطبا الاتحاد الأردني لكرة القدم بالنتيجة النهائية حول الشكوى المقدمة.
وتلعب “قدي”، وفق تقارير صحافية، في نادي “ذوب آهن أصفهان”، وأصبحت حارسة مرمى المنتخب الإيراني للسيدات لكرة القدم خلال التصفيات المؤهلة لبطولة أمم آسيا لعام 2022.
وظهرت الحارسة نفسها في مقاطع فيديو خلال مقابلات سابقة، وفي إحدى المقابلات، سئلت عن تعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي حول مظهر لاعبات كرة القدم الإيرانيات، وعما يقال عن أن النساء يشبهن الرجال، وأجابت بأنها لا تهتم لمثل هذه التعليقات ولا تحب الحديث عنها، منتقدة الناس الصادرة عنهم.

تشكيك الاتحاد الأردني
وكان الاتحاد الأردني لكرة القدم، يوم الأحد (14 نونبر)، قد تقدم باحتجاج رسمي للاتحاد الآسيوي، من أجل التحقق من جنس الحارسة، التي اشتبه في كونها رجلا وليس امرأة.
وطالب الاتحاد الأردني بتحديد جنس حارسة مرمى منتخب إيران بعد المباراة التي جمعتهما في نهائي تصفيات كأس آسيا، في أوزبكستان.
وكان العديد من المتابعين والنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أكدوا بأن الحارسة رجل وليست امرأة.

مدربة إيران تعلق
وردت مدربة المنتخب الإيراني للسيدات، مريم إيراندوست، على هذه الضجة، قائلة إن الأحاديث المنتشرة حول جنس حارسة المرمى هي “مجرد ذريعة لعدم قبول الهزيمة أمام منتخبنا”.
وأضافت: “بعد هزيمة المنتخب الأردني، كان من الطبيعي أن يحاولوا تهدئة أنفسهم بذرائع كاذبة”.
وتابعت: “أريد التأكيد أنه قبل بداية رحلتنا في التصفيات، أجرينا الفحوصات اللازمة، حيث فحص الطاقم الطبي بعناية كل لاعبة في المنتخب حتى لا نواجه أي مشكلة في هذه الصدد”.
وطمأنت إيراندوست مشجعي ومشجعات المنتخب الإيراني، قائلة: “لا تقلقوا بشأن هذا الأمر، لأنه لا توجد مشكلة تهدد منتخبنا… سنقدم أي وثيقة يريدها الاتحاد الآسيوي، لأننا مرتاحات الضمير”.