• بسبب التزوير والنصب والاحتيال.. توقيف 3 أشخاص في مكناس
  • العثماني: اللي تحقق مع حملة التلقيح خاص جميع لمغاربة يفتاخرو بيه
  • العملية غالية بزاف.. توأم سيامي في مشرع بلقصيري يحتاج عملية فصل جراحية
  • بحث عن اللذة واستغلال للثقة والمقابل قد يكلف 100 مليون سنتيم.. مشاهير طاحو ففخ الابتزاز الجنسي
  • طبيب مغربي: يمكننا تحقيق المناعة الجماعية في يونيو… وسنتمكن من رفع القيود واستئناف الحياة الطبيعية
عاجل
الإثنين 02 نوفمبر 2020 على الساعة 20:15

هلال: استفزازات البوليساريو كان من الممكن أن تؤدي إلى حوادث خطيرة لولا الانضباط المهني لجنودنا الشجعان

هلال: استفزازات البوليساريو كان من الممكن أن تؤدي إلى حوادث خطيرة لولا الانضباط المهني لجنودنا الشجعان

ردا على التصاعد المقلق لانتهاكات واستفزازات البوليساريو في المنطقة العازلة قال عمر هلال، الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة إن “إرسال مليشيات تابعة لـ”البوليساريو” تضم مدنيين بما فيهم نساء، وأطفال، على مقربة من منظومة الدفاع، واستغلالهم في مواجهات مع العسكريين المغاربة أمام نقاطهم العسكرية، يقوض العملية السياسية ويهدد السلام، والاستقرار الإقليميين”.

واعتبر هلال، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أنه “كان من الممكن أن تؤدي الاستفزازات المذكورة إلى حوادث خطيرة، وعنيفة، لولا ضبط النفس النموذجي، وبرودة الدم والانضباط المهني لجنودنا الشجعان”.

وقال هلال إن هذه الانتهاكات، التي يدينها المغرب بأشد العبارات، تقلق بشدة الأمين العام للأمم المتحدة، وأعضاء مجلس الأمن.

وحاولت مجموعة من انفصاليي البوليساريو صباح اليوم الاثنين (2 نونبر)، اختراق السياج الحدودي، على مستوى منفذ “تذرذر” في منطقة أوسرد، قبل أن تتصدى لها عناصر من القوات المسلحة الملكية وتقف لها بالمرصاد.

استفزازات جديدة وقعت أمام مرأى ومسمع من عناصر بعثة المينورسو الأممية، الذين حاولوا تهدئة الأوضاع حتى لا تخرج الأمور عن السيطرة.

وكان القرار الجديد لمجلس الأمن حازما من خلال دعوة الجماعة الانفصالية المسلحة، مرة أخرى إلى احترام وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية، وقرارات المجلس.