• وهبي: ما غنديروش رجل فالحكومة ورجل على برا… وأي موقف دارتو الحكومة سأتبناه (فيديو)
  • لمواجهة “أوميكرون”.. بايدن يدعو الأمريكيين للتلقيح
  • قصة الراعي والسائحتين.. موحى “سفير تامغرابيت” يشعل مواقع التواصل الاجتماعي (فيديو)
  • عضو في اللجنة العلمية يؤكد: لم تسجل في المغرب أية إصابة بالمتحور الجديد “أوميكرون”
  • التحضير لهجوم إرهابي.. السجن لمهاجر مغربي في إسبانيا
عاجل
الثلاثاء 11 يونيو 2019 على الساعة 09:00

نيويورك.. انتخاب المغرب في لجنة العمال المهاجرين التابعة للأمم المتحدة

نيويورك.. انتخاب المغرب في لجنة العمال المهاجرين التابعة للأمم المتحدة

انتخب المغرب في شخص محمد الشارف، عضوا في لجنة العمال المهاجرين، خلال الاجتماع التاسع للدول الأطراف في الاتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد أسرهم، المنعقد أمس الاثنين (10 يونيو) في نيويورك.

وأوضح بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، أنه تم اختيار الشارف، الذي كان في منافسة مع تسعة مرشحين آخرين على المقاعد السبعة الشاغرة داخل هذه اللجنة، خلال الجولة الأولى من التصويت ب46 صوتا على 53 بلدا مصوتا، وهي أعلى نتيجة.

وأبرزت الوزارة أن انتخاب الخبير المغربي يكرس اعترافا دوليا للجهود المبذولة من طرف المغرب من أجل الحماية والحفاظ على حقوق المهاجرين، وفقا للرؤية المستنيرة للملك محمد السادس، الموجهة نحو استراتيجية هجرة قائمة على القيم الإنسانية، والتضامن والاستقبال وإدماج المهاجرين.

وأضاف البلاغ أن هذا الانتخاب يعتبر كذلك دليلا على الثقة في الخبرة المغربية في حكامة مختلف القضايا المتعلقة بالهجرة، وكذلك في ريادة المملكة المتجلية في الدور الطليعي الذي اضطلع به المغرب في بلورة والاعتماد التاريخي للميثاق العالمي للهجرة بمراكش.

وبحسب المصدر ذاته، فإن نجاح هذا الترشح يعد ثمرة لحملة ديبلوماسية مهمة تم القيام بها في إطار سياسة المملكة الرامية للنهوض بالخبرة المغربية وتعزيز حضور البلاد في مختلف الهياكل متعددة الأطراف.

و الشارف، الذي يشغل منصب رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بأكادير، هو خبير دولي في تدبير تدفقات الهجرة والتنقل. وهو كذلك مستشار لدى مجموعة من المنظمات الدولية حول السياسات المتعلقة بالهجرة، والتنمية الاقتصادية والإدماج السوسيو اقتصادي للمهاجرين.

وتتولى لجنة العمال المهاجرين (مقرها بجنيف)، وهي إحدى الأجهزة الرئيسة التسع للأمم المتحدة المعنية بحقوق الانسان تتكون من 14 خبيرا مستقلا، مراقبة تطبيق الاتفاقية الدولية حول حماية حقوق العمال المهاجرين وأفراد أسرهم، كما أنها تفحص التقارير الدورية للدول الأعضاء في الاتفاقية، وتعتمد توصيات وخلاصات من أجل تفعيلها على المستوى الوطني.