• طبيب مغربي: بفضل الاكتشاف المذهل للقاح كورونا سنتجنب 9 ملايين وفاة سنويا
  • ما تبقاوش تتخاصمو قدام أولادكم.. تداعيات خطيرة على صحتهم ونموهم النفسي والاجتماعي
  • ساحل الناظور.. إنقاذ 46 حراگا والعثور على 4 جثث بينهم رضيعان
  • محال واش ينساك البال.. مشاهير ينعون قيدوم الأغنية المغربية محمود الإدريسي
  • جزائريون لوزارة الصحة: الناس بدات تتلقح وأنتم مازال تالفين
عاجل
الخميس 05 نوفمبر 2020 على الساعة 19:17

نايضة بين أمكراز والاتحاديين.. معركة الضمان الاجتماعي!

نايضة بين أمكراز والاتحاديين.. معركة الضمان الاجتماعي!

حرب جديدة اندلعت بين وزير الشغل والإدماج المهني، محمد أمكراز، وحزب الاتحاد الاشتراكي، بسبب تصريحات الوزير التي اتهم فيها حزب الوردة بعدم التصريح بالأجراء العاملين في مقراته.

وصرح أمكراز، أمس الأربعاء (4 نونبر)، ردا على البرلماني الاتحادي سعيد باعزيز، خلال أشغال لجنة القطاعات الجماعية: “قلتم أنني أقدم مثال سيء بسبب عدم التصريح بالأجراء، واليوم ليس عندي أجراء أنا وزير، ولكن الأحزاب السياسية التي لا تصرح بالأجراء في مقراتها تقدم كذلك نموذج سيء”.

وتحدث أمكراز عن عدم تصريح حزب الاتحاد الاشتراكي بموظفيه، ووجه حديثه للبرلماني باعزيز قائلا: “حزبكم السي باعزيز، لم يصرح بأجرائه، أنا صححت الخطأ، ولكن الحزب لم يصحح الخطأ، أرسلنا له محضر، قول للناس ديالكم يمشيو يصححو”.

تصريحات الوزير أغضت العديد من الاتحاديين، ومن بينهم مهدي مزواري، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الذي دعا الوزير أمكراز إلى تقديم دليل على ادعاءاته.

وقال مزواري موجها حديثه إلى أمكراز: “نتحداك أن تأتي بنصف محضر عما ادعيته السي وزير الشغل “أعجوبة الزمان” في كون حزبنا لا يصرح بإجراءه لدى صناديق الحماية الاجتماعية…”، مضيفا “للحقيقة والتاريخ نحن مستعدون لنشر قوائم تصريحاتنا بمستخدمينا في الجريدة والذين يبلغ عددهم 130 وموظفو إدارة الحزب ليس فقط في الضمان الاجتماعي بل كذلك في مجال التغطية الصحية التكميلية و التقاعد…”.

وأوضح مزواري، في تدوينة عنوانها ب”روتينيه اليومي”، أن “موضوع الحماية الاجتماعية للاجراء عند الاتحاد الاشتراكي هو موضوع مبدأ وهوية وليس مجال للمزايدة مع مرتكب جريمة عدم التصريح بمستخدميه وما أكتركم؛ جيتو لرحبة فليو و…؛ وبما أنك تركت ملفات التشغيل والحماية الاجتماعية في زمن كوفيد ومصالح الشغيلة المغربية وحمايتها… وانشغلت بالبحث عن تصريحات خصومك السياسيين، كان عليك فقط أن تسأل لجنة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي التي جاءت منذ شهور إلى مقر الحزب علها ترسل إليك التقرير حول ما وقفت عليه وما استخلصته من مواظبة على التصريح بالإجراء في الاتحاد حزبا ومؤسسات إعلامية…”.

ودون عضو المكتب السياسي لحزب الوردة: “هاته فقط بطاقة عبور صغيرة إلى ملعب أنت تعلم جيدا أننا نجيد تحقيق النتائج داخله… والاتحاد اليوم لن يأخد منك الدروس وأنت على بعد أشهر من تصريح مستخدميك فقط، لأن الموضوع صار متداولا عند جميع المغاربة”.

وختم مزواري تدوينته بالقول: “وأخيرا أذكرك بالذي سأل والده “امتى غنوليو شرفا، فأجابه حتى يموتو اللي تيعرفونا… ” ونحن من الذين يعرفونكم جيدا”.

ومن جهتها علق البرلمانية عن حزب الاتحاد الاشتراكي، حنان رحاب، على تصريحات أمكراز، بتدوينة على حسابها على الفايس بوك، قالت فيها: “اتصل بي بعض الزملاء والزميلات الصحافيين من أجل الرد على تصريح وزير التشغيل… الرد هو كالآتي: ما قاله لا أساس له من الصحة بشكل مطلق”.