• كأس العرب.. المغرب يجرب أسماء جديدة والسعودية تطمع في استغلال الفرصة الأخيرة
  • وزيرة الطاقة: المغرب كيستورد الغاز من أوروبا وأمريكا الشمالية… وعندنا كثر من 68 مليون بوطة
  • في إطار قراءة ثانية.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية 2022
  • بنسعيد: ملي دخلت لمراكز حماية الطفولة حشمت بزاف ويومين ما نعست
  • تصفيات كأس العالم لأقل من 20 سنة.. المنتخب الوطني النسوي يتغلب على نظيره الغامبي
عاجل
الجمعة 05 نوفمبر 2021 على الساعة 18:30

من خلال مشاركته في “كوب 26”.. المغرب يسوق نفسه كأمة ملتزمة بحماية المناخ (فيديو)

من خلال مشاركته في “كوب 26”.. المغرب يسوق نفسه كأمة ملتزمة بحماية المناخ (فيديو)

و م ع

أكدت وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي أن المغرب يطمح إلى التموقع كمنصة صناعية خالية من الكربون، موضحة “كوب 26” المقام في أسكتلندا منح المغرب إشعاعا كبيرا، “كأمة جد ملتزمة تجاه المجتمع الدولي في محاربة التغير المناخي”.

نحو اقتصاد أخضر
وأبرزت الوزيرة على هامش مشاركتها في القمة المناخية “كوب-26″، أن المغرب بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اعتمد خلال العقدين الأخيرين، مقاربة تتجه نحو اقتصاد أخضر ومندمج، موضحة أن الأمر يتعلق باستراتيجية تروم ضمان انتقال نحو اقتصاد أخضر في أفق العام 2030.
وأشارت بنعلي إلى أن تنزيل هذا الانتقال، سيتم عبر حزمة من الإصلاحات السياسية، المؤسساتية، التنظيمية والمالية. معتبرة أن الأولوية على مدى السنوات العشر المقبلة تتمحور حول تبسيط الإطار التنظيمي والمؤسساتي. ومنح دفعة لتطوير الطاقات المتجددة، والنجاعة الطاقية، والتدبير المستدام للنفايات والمناعة إزاء تداعيات التغيرات المناخية.

خلف تكلفة الفاتورة الطاقية
في سياق آخر.. ربطت ليلى بنعلي ” نجاح الاقتصاد المغربي بالقدرة التنافسية في بعض القطاعات الاستراتيجية، ومن خفض تكلفة الفاتورة الطاقية المغربية للأسر، وأرباب المصانع”.
وسجلت الوزيرة أن هناك الكثير من الأوراش الاستراتيجية التي تم إطلاقها بهدف جعل المغرب قاعدة صناعية دائرية ومنخفضة الكربون. مشددة على الحاجة إلى الشفافية في ما يتعلق بآليات سوق الكربون، وكذا اعتماد آليات مرنة ومتطورة ومتكيفة مع قدرات مختلف البلدان.

تعبئة 100 مليار دولار
كما شددت الوزير خلال مشاركتها في فعاليات “كوب 26” في أسكتلندا على موضوع التمويل، مؤكدة أنه من المهم “بل ومن الحاسم” الصرف السريع والحكيم لـ 100 مليار دولار التي يتم تعبئتها من قبل الدول المتقدمة.
كما أتاح “كوب 26” للمغرب إشعاعا كبيرا، “كأمة جد ملتزمة تجاه المجتمع الدولي في محاربة التغير المناخي”.