• في ظهور نادر في الصحراء والواحة.. الثلوج تفاجئ “درعة تافيلالت” (صور وفيديوهات)
  • فاس.. والد تلميذة يرسل أستاذة رياضيات إلى المستعجلات
  • لاسترجاع أرشيف عبد الكريم الخطابي.. المغرب يراسل السلطات الفرنسية
  • آيت الطالب: تصنيع اللقاحات سيعزز الاكتفاء الذاتي للمغرب ويخول له تصديرها (فيديو)
  • الانفصالية تناور من جديد.. “لارام” توضح أسباب منع أمينتو حيدر من السفر
عاجل
الخميس 09 ديسمبر 2021 على الساعة 11:00

مكتوب مامنّو هروب.. خبراء الصحة العالمية يدعون للتعجيل بالتلقيح ضد “أوميكرون” (صور)

مكتوب مامنّو هروب.. خبراء الصحة العالمية يدعون للتعجيل بالتلقيح ضد “أوميكرون” (صور)

دعت منظمة الصحة العالمية إلى التعجيل بالتلقيح لمواجهة متغيرات فيروس “كورونا”.

“أوميكرون” دخل لـ57 دولة

وأفادت، المنظمة في تقرير على موقعها الرسمي الأربعاء (8 دجنبر)، بأنه جرى الإبلاغ عن حالات إصابة بمتغير أوميكرون في 57 دولة، متوقعة أن يستمر هذا الرقم في الارتفاع.

وبحسب الخبراء، تشير بعض سمات أوميكرون، بما في ذلك انتشاره العالمي والعدد الكبير من طفراته، إلى أنه يمكن أن يحمل تأثيرا كبيرا على مسار جائحة كـوفيد-19.

“لكن، لا يزال من الصعب معرفة ما سيكون عليه هذا التأثير بالضبط،” هذا ما قاله مدير عام منظمة الصحة العالمية، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، خلال المؤتمر الصحفي الاعتيادي من جنيف.

وأضاف قائلا: “بدأنا الآن في رؤية صورة متسقة للزيادة السريعة في انتقال العدوى، على الرغم من أن المعدل الدقيق للزيادة بالنسبة للمتغيرات الأخرى لا يزال صعبا في الوقت الحالي.”

وأشار خبراء منظمة الصحة العالمية إلى أنه في جنوب أفريقيا، يتزايد عدد حالات أوميكرون، فيما يسجل انتقال دلتا انخفاضا كبيرا، لذلك كانت المنافسة بين المتغيرين قليلة.

وأضاف د. تيدروس يقول: “لذلك سيكون من المهم رصد ما يحدث في جميع أنحاء العالم بعناية، لفهم ما إذا كان بإمكان أومكيرون أن يتفوق على دلتا.”

اللقاحات.. “مكتوب مامنّو هروب”

من جانبها، قالت الدكتورة ماريا فان كيرخوف، رئيسة الفريق التقني المعني بكوفيد-19: “بلا شك نرى ارتفاعا في الانتقال في جنوب أفريقيا ونرى عددا من تقارير متزايدة حول العالم بشأن متغير أوميكرون. ثمة تحديات في فهمنا إزاء مدى انتشاره.. وأحد الأمور التي ننظر إليها الآن هو كيف ينتشر أوميكرون في أوساط المجتمعات المختلفة.”

وبصرف النظر عن النتائج التي يتم التوصل إليها فيما يتعلق بالانتقال والحدة والتأثير على التدابير، أشارت إلى أن استجابة الدول في الأيام والأسابيع المقبلة ستحدد كيف سيبدو أوميكرون.

وأضافت تقول، ندعو الدول إلى التعجيل في إدارة اللقاحات “لأن اللقاحات تعمل ضد متغير دلتا، وحتى إن كان هناك فعالية أقل لأوميكرون، يظل التطعيم أفضل من عدمه.”

بدوره، دعا رئيس برنامج الطوارئ الصحية في المنظمة، الدكتور مايك راين، إلى مضاعفة الجهود لكسر سلاسل الانتقال. وقال: “الأمر لا يعني أن الفيروس أصبح لا يُقهر، لكنه أصبح يتلائم ويتكيف بشكل أفضل في استغلال الاتصال والتواصل بين بعضنا البعض.”

“اللي فرّط يكرّط”

هذا وشدد مدير عام منظمة الصحة العالمية  على أنه ” إذا انتظرت البلدان حتى تبدأ مستشفياتها بالامتلاء، فقد فات الأوان”.

وأوضح أن ثمة خطوات يمكن أن تتخذها الدول اليوم، وفي الأيام والأسابيع المقبلة، وهذه الخطوات ستحدد كيفية تطور أوميكرون.

كما دعا الحكومات إلى تسريع نشر اللقاحات خاصة لدى الفئات الأكثر عرضة للخطر، ودعا الأفراد إلى الحفاظ على التباعد البدني وتجنب المناطق المكتظة وارتداء الأقنعة وغسل الأيدي والحصول على اللقاح حيث أمكن.

ودعا المسؤول في منظمة الصحة العالمية جميع البلدان إلى زيادة الرصد والاختبار والتسلسل. وأشار إلى أن التشخيصات الحالية تعمل، سواء اختبارات PCR والمضادات السريعة.

وأوضح أن البيانات الناشئة من جنوب أفريقيا تشير إلى زيادة خطر إعادة الإصابة بأوميكرون، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البيانات لاستخلاص استنتاجات أكثر تأكيدا.