• وزارة الداخلية: القذف في حق مؤسسة أمنية مرفوض… والقضاء يضمن الحريات الفردية والجماعية
  • قال إن المغرب سيحتفظ بذكرى صديق كبير.. الملك يعزي في وفاة الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان
  • تبادل الاتهامات حول “شيك بدون رصيد” و”التظاهر بالإغماء” داخل مصحة خاصة .. هذه توضيحات ولاية أمن الدار البيضاء!!
  • هادشي لي بقى.. ثلث المتعافين من كورونا مهددون بفقدان الذاكرة!
  • لقطة غريبة وغير مفهومة.. حمد الله يعود لإثارة الجدل من جديد
عاجل
الأحد 31 مايو 2020 على الساعة 16:02

مغاربة الخارج اللي حصلو فالمغرب بسبب حالة الطوارئ.. إطلاق عملية استثنائية لإنجاز بطائق التعريف الإلكترونية

مغاربة الخارج اللي حصلو فالمغرب بسبب حالة الطوارئ.. إطلاق عملية استثنائية لإنجاز بطائق التعريف الإلكترونية

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني أنها ستطلق ابتداء من يوم غد الاثنين (1 يونيو)، عملية استثنائية لإنجاز البطائق الوطنية للتعريف الإلكترونية لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، الموجودين حاليا في المغرب بسبب تطبيق إجراءات حالة الطوارئ الصحية، والمطالبين بتجديد جوازات سفرهم البيومترية ليتسنى لهم الالتحاق بدول الإقامة.
وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن هذه العملية تستهدف تجديد البطائق الوطنية للتعريف الإلكترونية لفائدة جميع المواطنين المغاربة المقيمين بصفة اعتيادية بالخارج، وذلك باعتبارها وثيقة أساسية ومرجعية في مسطرة تجديد جوازات السفر البيومترية التي انتهت مدة صلاحيتها خلال فترة إغلاق المعابر الحدودية للمملكة بسبب الإجراءات الاحترازية المعتمدة لمنع تفشي وباء كورونا المستجد.
وأضاف المصدر ذاته أن المديرية العامة للأمن الوطني ستعمل على توفير كافة التسهيلات الضرورية لإنجاز هذه العملية الاستثنائية، كما أنها باشرت عمليات التنسيق مع المصالح الحكومية المختصة لتسهيل الحصول على شواهد التسجيل القنصلي لفائدة المواطنين الذين يتعذر عليهم تحصيل هذه الوثيقة التي تقوم مقام شهادة السكنى أو الإقامة.
وخلص البلاغ إلى أنه، وعلى غرار العملية المماثلة المنجزة لفائدة المترشحين لاجتياز امتحانات البكالوريا، تؤكد المديرية العامة للأمن الوطني أنها ستعمل على توفير واحترام كافة الشروط الصحية وقواعد التباعد الاجتماعي الكفيلة بضمان الأمن الصحي للمرتفقين وموظفي الشرطة على حد سواء، تماشيا مع التزاماتها بشأن تطبيق حالة الطوارئ الصحية لمكافحة انتشار وباء كوفيد-19.