• خلال فترة الحجر الصحي.. تقرير يكشف تدهور الوضعية المالية للنساء
  • منتجو زيوت المائدة يردون على دعوات المقاطعة: راه المواد الأولية غلات… والزيادة اللي درنا فالثمن كانت تدريجيا
  • لرفع مستوى التعاون.. اجتماع رقمي بين ممثلي وزارات مغربية وإسرائيلية
  • غير جرعة واحدة كافية.. وكالة الأدوية الأمريكية تؤكد فعالية لقاح “جونسون أند جونسون” ضد كورونا!
  • ابتداء من يوم غد الخميس.. الشتا راجعة
عاجل
الثلاثاء 10 نوفمبر 2020 على الساعة 20:00

معاصر الزيتون زادو فيه.. حذرتهم وكالة أم ربيع من التخلص من المرجان في السدود والوديان

معاصر الزيتون زادو فيه.. حذرتهم وكالة أم ربيع من التخلص من المرجان في السدود والوديان

حذرت وكالة الحوض المائي لأم الربيع، معاصر الزيتون من التخلص من مادة المرجان في السدود والوديان، والطبقات الأرضية، حفاظا على البيئة.

وطالبت الوكالة، في بلاغ توصل به موقع كيفاش”، أصحاب المعاصر بالانخراط في جهزد حماية البيئة، تفاديت للتخلص العشوائي من مخلفات عملية عصر الزيتون في المجاري المائية، وفي الطبقات المائية الجوفية.

ودعت الوكالة في البلاغ نفسه، إلى حماية البيئة والحفاظ على هذه الموارد من جهة، وتأهيل قطاع إنتاج زيت الزيتون الذي يعتبر قطاعا واعدا من أجل تنمية شاملة ومستدامة.

وعن دورها التحسيسي والرقابي، قالت الوكالة إنها ستقوم بحملات مع السلطات المحلية، والجهات المعنية، وكذا حملات مراقبة من شرطة المياه، لضبط المخالفين.

وقد واظبت وكالة الحوض المائي لأم الربيع، يتابع البلاغ، كل سنة تزامنا مع موسم جني وعصر الزيتون، على تنظيم حملات تحسيسية بتنسيق مع مجموعة من المتدخلين من أجل إبراز أضرار مخلفات معاصر الزيتون على الموارد المائية واقتراح تدابير عملية للتخلص السليم منها، أهمها تجهيز المعاصر بأحواض (غير نافذة) لتبخر مادة المرجان ولتجفيف قشور وبقايا الزيتون.

ونظرا لارتفاع عدد وحدات معاصر الزيتون، في جهة بني ملال خنيفرة، برزت عدة مشاكل بيئية جراء التخلص العشوائي من مادة المرجان في الوسط الطبيعي، وهو الأمر الذي يتسبب في تلويث الفرشة المائية ومجاري المياه والسدود، وبالتالي القضاء على بعض الكائنات الحية خاصة الأسماك والطحالب نتيجة تدهور جودة المياه.

السمات ذات صلة