• رئيس الوزراء الكندي لمغاربة كندا: أتمنى لكم حفلة عيد عرش لا تنسى
  • اللي فرط يكرط.. لوطيل اللي دارو “الفيشطة بالرغوة” فمراكش سدو ليهم (صور)
  • عطاوه 5 سنين ديال الحبس.. قتال المشاش حصل فبريطانيا!
  • البروفيسور إبراهيمي: شكرا جلالة الملك على مقاربتكم الإنسانية
  • فضحاتهم الشهب.. عريس بات عند البوليس فطنجة
عاجل
الثلاثاء 29 يونيو 2021 على الساعة 08:20

مضيان: استئناف العلاقات مع إسرائيل لا يُشكل إزعاجا… وهو في خدمة القضية الفلسطينية أولا وأخيراً

مضيان: استئناف العلاقات مع إسرائيل لا يُشكل إزعاجا… وهو في خدمة القضية الفلسطينية أولا وأخيراً

رحب نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، بالتعاون البرلماني بين بلاده وإسرائيل، على خلفية عودة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وشدد مضيان، في حوار مطول أجرته معه “العين الإخبارية” الإماراتية، على أن “نُصرة الشعب الفلسطيني لا تكون بالشعارات، بل بالبحث عن حلول أخرى”، مشيرا إلى أن “استئناف العلاقات بين البلدين هي في خدمة القضية الفلسطينية أولا وأخيراً”.

ونوه مضيان بالاتفاق الثلاثي الذي وُقع بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل، والذي بموجبه استأنفت المملكة علاقاتها واتصالاتها الدبلوماسية مع دولة إسرائيل.

وقال: “نحن نرى أن حل القضية الفلسطينية ملف يجب أن نستحضر فيه جميع الملفات”، مُشدداً على أن “المغرب ملكاً وحكومة وشعباً يُساندون فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية”.

ولفت إلى أن “نُصرة الشعب الفلسطيني، تحتاج الانفتاح على سياسات أخرى، وعدم الاكتفاء بالإنغلاق على النفس والتضامن بالشعارات، بل لا بد من البحث والإبداع يعني على حلول أخرى”.

وشدد على أن “مسألة استئناف العلاقات مع إسرائيل لا تُشكل إزعاجا، خاصة أن بها مليون يهودي مغربي يرغبون في استرجاع العلاقات بين البلدين”، مُرجحاً فكرة التعاون البرلماني بين المغرب وإسرائيل.

وفي نفس السياق، نبه بأن “السياسة التي يتبناها المغرب في هذا الصدد هي المفتاح لتصفية الملف الفلسطيني بصفة عامة، وأن الخطوة التي أقدم عليها المغرب هي في خدمة القضية الفلسطينية أولا وأخيراً”.