• خطفو محاسب وطالبو عائلتو بفدية.. اعتقال عصابة خطيرة في كازا
  • “أنقذوا مطار بني ملال”.. حملة فيسبوكية للمطالبة بفتحه في وجه الجالية
  • باك 2021.. الإناث يتفوقن على الذكور
  • وخا “مسار” فقص التلاميذ وأسرهم.. وزارة التربية تعلن نتائج الباك
  • فايسبوكيين شادين فيه.. العثماني فرحان بـ”إنجازات” الحكومة!!
عاجل
الجمعة 11 يونيو 2021 على الساعة 09:40

مستشفى ميداني في تافراوت يستقبل 500 شخص يوميا.. “الأسد الإفريقي” ماشي غير عمليات عسكرية (فيديو)

مستشفى ميداني في تافراوت يستقبل 500 شخص يوميا.. “الأسد الإفريقي” ماشي غير عمليات عسكرية (فيديو)

وسط جبال وعرة، وفي منطقة تعاني من ضعف الخدمات الصحية، أقامت القيادة العسكرية الأميركية، بشراكة مع القوات المسلحة المغربية، مستشفى ميدانيا في منطقة تافراوت، شرع في تقديم خدمات علاجية منذ يومين.

ويوفر المستشفى الميداني خدمات علاجية وأخرى اجتماعية لسكان المنطقة، ويشرف عليه أطباء عسكريون مغاربة وأميركيون من مختلف التخصصات.

ونشرت السفارة الأميركية، عبر صفحتها الرسمية على فايس بوك، مقطع فيديو تطرق لمختلف الخدمات العلاجية التي يقدمها المستشفى، وأشار إلى أن حوالي 5000 شخص سيستفيدون من خدماته.

وقال الفاعل الجمعوي محمد القاسمي، في تصريح لـ”أصوات مغاربية”، إن المستشفى “خفف من معاناة ساكنة المنطقة”، التي كانت تضطر للسفر إلى المدن الكبرى للعلاج، منوها في الوقت نفسه بـ”الجانب الإنساني للعملية”.

ويتابع موضحا: “يستقبل المستشفى 500 شخص كل يوم، بعض هؤلاء استفاد من عمليات جراحية أجريت لهم في عين المكان، وبالتالي خفف عليهم معاناة التنقل إلى مدن مجاورة للعلاج”.

ومن بين التخصصات التي يوفرها المستشفى، الطب العام، وأمراض القلب والشرايين، أمراض الرئة، طب العيون، طب الأسنان، كما يتوفر على غرفة عمليات مجهزة بالكامل لاستقبال الحالات الحرجة.

“يستقبل المستشفى زوارا من سبع جماعات قروية، وأعتقد أن السمعة الجيدة للطب العسكري الأمريكي والمغربي، شجعت الساكنة على التوافد عليه”، يوضح محمد.

وإضافة إلى الخدمات الطبية، خصص المستشفى جناح ألعاب للأطفال، حيث يمكن للأسر ترك أطفالها في انتظار استكمال العلاج، ومن المنتظر أن تستمر خدماته إلى غاية 17 يونيو الجاري.

ويشارك في المناورات العسكرية 7 آلاف عسكري من 9 دول، وذلك في منطقة المحبس، كما تقام في طانطان وتفنيت، وأكادير وبن جرير والقنيطرة، إضافة إلى منطقة تافراوت الجبلية.