• كيوجدو للانتخابات.. العثماني يلتقي قادة أحزاب المعارضة
  • وزير الخارجية الصربي: المبادرة المغربية للحكم الذاتي حل جاد وذو مصداقية… وصربيا والمغرب يتشاركان قيما ومصالح مهمة (صور)
  • تهشيم زجاج 21 سيارة ورشق القوات العمومية بالحجارة.. الأمن يوقف “عصابة” في كازا
  • الثالث في دوري أبطال أوروبا.. زياش يضرب موعدا مع التاريخ
  • قبل نهاية الأسبوع.. المغرب ينتظر شحنة جديدة من لقاح أسترازينيكا
عاجل
الثلاثاء 22 ديسمبر 2020 على الساعة 00:04

مائير بن شبات: قيم الملك محمد السادس مثال للشراكة بين الأديان الثلاثة

مائير بن شبات: قيم الملك محمد السادس مثال للشراكة بين الأديان الثلاثة

قال رئيس الأمن القومي الإسرائيلي مائير بن شبات، في هذا الحوار الذي خص به مجموعة ميدراديوــ Kifache.com، L’Observateur du Maroc والأحداث المغربية، إن إقامة العلاقات بين إسرائيل والمغرب تحمل معنى خاصا، علاوة على أبعادها الدبلوماسية والاقتصادية الهامة، والكثير من المواطنين الإسرائيليين المتحدرين من أصول مغربية تمنوا وصول هذه اللحظة.

 

حاوره أحمد الشرعي

 

. اتفق المغرب وإسرائيل على إعادة العلاقات الديبلوماسية. بنيامين نتنياهو، الوزير الأول الإسرائيلي، قال إن العلاقات بين الشعبين اتسمت بالحفاوة والاحترام والشغف والحب، مثمنا القرارات التاريخية والشجاعة للملك محمد السادس في التقدم نحو السلام. كيف سيحفز هذا التطور في العلاقات الاقتصادية والثقافية بين البلدين الاستقرار في المنطقة؟

إقامة العلاقات بين إسرائيل والمغرب تحمل معنى خاصا علاوة على أبعادها الدبلوماسية والاقتصادية الهامة. الكثير من المواطنين الإسرائيليين المتحدرين من أصول مغربية تمنوا وصول هذه اللحظة. شخصيا مثلي مثل الكثيرين من أبناء الجيل الثاني والثالث لليهود، الذين هاجروا إلى إسرائيل من المغرب، والذين يعيشون في إسرائيل. مازلنا نحافظ على التقاليد والعادات اليهودية التي تبلورت في المغرب ونؤديها في بيوت كثيرة في إسرائيل. الكتب التي ألفها الحاخامات المغاربة الكبار تتواجد في العديد من المكتبات الإسرائيلية.

العلاقات العميقة التي تسود بين القصر الملكي والشعب المغربي وبين اليهود المغاربة معروفة في كل أنحاء العالم. وتشكل جسرا بين بلدينا والأساس الذي سيبنى عليه السلام بين الشعبين.

ستنضم إلى هذه الأسس مضامين تعاون اقتصادية وتكنولوجية وغيرها. الابتكار هو المفتاح لدفع المجتمع والاقتصاد في العالم قدما وإسرائيل بوركت بهذه القدرات، وهي تحمل مفاهيم وأفكارا تستطيع أن تخلق الشراكات في مجالات المياه والزراعة والطاقة والأمن السيبراني والصحة ومجالات كثيرة أخرى.

 

. قد نكون مقلين ونحن نصف أول رحلة جوية بين الرباط وتل أبيب، يومه الثلاثاء، بالتاريخية. كابن مخلوف بن شباط اليهودي، الذي هاجر من المغرب إلى إسرائيل، ما الشعور الذي يعتريكم اليوم؟

الرحلة التاريخية التي تربط اليوم تل أبيب بالرباط تمثل فتح خطوط طيران بين إسرائيل والمغرب. هذا سيحقق تقاربا بين الشعبين وسيخدم الرغبة بإقامة شراكات في العديد من المجالات، وقد شهدنا ذلك في علاقاتنا مع الدول الأخرى، التي فتحنا معها خطوط طيران مباشرة.

أما مشاعري الشخصية، فهذا اليوم هو يوم مميز بالنسبة لي، ليس فقط على خلفية مغزاه الدبلوماسي الكبير. والدي المرحوم، الحاخام مخلوف خليفة ووالدتي عزيزة أطال الله عمرها، وأشقائي الكبار ولدوا في المغرب وتعلموا وترعرعوا فيها قبل أن يهاجروا إلى إسرائيل.

مثلي مثل عشرات الألوف من الإسرائيليين كبرنا على قصص آبائنا الذين عاشوا في المغرب بأمان وراحة ورفاهية وسعادة.

إنهم لم يكفوا عن تمجيد المغرب، وعادات الجالية اليهودية المغربية وتقاليدها لا تزال تعيش داخلنا وفي بيوتنا وفي كنسنا وفي قلوبنا وعند أبنائنا. أشكر رئيس الوزراء نتنياهو لأنه منحني هذا الحق الكبير وهو بأن أكون شريكا في إقامة العلاقات مع المغرب.

 

. سئم الملايين من الشباب العربي من الأيديولوجيات المتطرفة والعنصرية وهم راغبون اليوم في الاستفادة من الفرص التي يفتح السلام والتعاون آفاقها فقط. إنهم يعتبرون إسرائيل شريكا قويا في النهوض باقتصاديات دولهم وإشاعة الفرص وتأمين مستقبلهم. ما هي رسالتكم لهم؟

هؤلاء الشباب على حق. إنهم يدركون أن الكراهية والتشدد والحرب لن تثمر أي شيء إيجابي. إنهم يريدون بذل طاقاتهم في تحقيق أشياء مفيدة وهم يتوقعون من زعمائهم أن يقودوهم نحو هذا الاتجاه. هذه التوقعات هي مصدر تفاؤلنا.

هؤلاء الشباب يرون أن إسرائيل ليست شيطانا كما حاول البعض تصويرها.

إنها لا تستعلي على أحد بل العكس، هي شريكة حقيقية في أفكار باستطاعتها دفع جميع الأطراف قدما وتجلب بشريات جيدة للأجيال القادمة.

 

. عمل الملك الراحل الحسن الثاني بلا كلل لتعزيز التقارب بين إسرائيل وجيرانها العرب، بما فيهم الفلسطينيون، عبر تقديم الدعم الممكن لكل المبادرات الكبرى بدءا بكامب ديفيد وانتهاء بأوسلو في الكواليس والملك محمد السادس سار على نفس الالتزام في الدفع بالتقارب العربي الإسرائيلي. بوصفه أميرا للمؤمنين ورئيسا للجنة القدس كيف يمكن للملك محمد السادس دعم عملية السلام الفلسطيني الإسرائيلي؟

إقامة العلاقات مع إسرائيل هي خطوة تخدم هذه المصلحة. إسرائيل تكفل حرية العبادة لجميع الأديان والطوائف التي تعيش فيها. اتفاقيات إبراهيم ترمز إلى الأصل المشترك للأديان السماوية الثلاثة. أورشليم.. القدس.. والأماكن المقدسة يجب أن تكون مواقع تحقق التقارب والسلام والأخوة بين الشعوب وليس الحرب والعداوة.

 

. في كلمة أخيرة: ما هي الرسالة التي تحملونها للمغاربة بصفتكم ممثلا للشعب الإسرائيلي في هذه الزيارة؟

معاملة صاحب الجلالة الملك محمد السادس الخاصة مع يهود المغرب تشكل مثالا للتسامح ونموذجا للشراكة المحتملة بين الأديان السماوية الثلاثة.

 

إقرأ أيضا

جاريد كوشنر: نصائح وأفكار الملك محمد السادس أدت إلى نجاح مقاربة السلام الجدیدة