• تعيين خبيرة مغربية نائبة للمبعوث الأممي إلى سوريا.. من هي نجاة رشدي؟
  • في ظل ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية والمحروقات.. مطالب لأخنوش بتخفيض الضريبة على الدخل
  • واش ماء الروبيني وصلاتو الأزمة؟.. أخنوش يُعلن إحداث لجنة خاصّة بالماء الشروب
  • خاوة خاوة ديال بالصح.. إسرائيل غتبني 5 ديال السبيطارات فالمغرب
  • سخط وسط الحزب قبيل انعقاد المجلس الوطني ومطالب برحيل ساجد.. “العَّود” تلف!
عاجل
الأحد 27 مارس 2022 على الساعة 20:00

لعدم توفرها على “شروط الراحة والنظافة”.. قطارات الناظور تجرّ وزير النقل إلى المساءلة

لعدم توفرها على “شروط الراحة والنظافة”.. قطارات الناظور تجرّ وزير النقل إلى المساءلة

وجهت النائبة البرلمانية فريدة خنيتي عن فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، سؤالا كتابيا، إلى وزير النقل واللوجيستيك، حول وضعية القطارات المتوجة إلى مدينة الناظور.

وطالبت النائبة عن فريق حزب “الكتاب”، في سؤالها الكتابي، محمد عبد الجليل، وزير النقل واللوجيستيك، بالكشف عن “الإجراءات والتدابير التي ستتخذها الوزارة لضمان عدالة الخدمات العمومية التي تقدمها القطارات أسوة بباقي الخطوط السككية الوطنية، ولتوفير قطارات جديدة بخدمات جديدة ومناسبة لجهة الشرق، ولمدينة الناظور على وجه الخصوص التي تعاني من سوء خدمات القطارات الحالية”.

وقالت البرلمانية في نص السؤال ” أن القطارات المتوجهة إلى مدينة الناظور، تعاني العديد من المشاكل وتنعدم فيها الجودة، وتفتقر لأبسط شروط الراحة والنظافة، سواء بالنسبة لخدمات الدرجة الأولى ( (wagon lit أو الدرجة الثانية، بل هناك بعض مرافق هذه القطارات من طالها التخريب، ولم تعد صالحة للاستعمال كوسيلة من وسائل النقل العمومي للمواطنات والمواطنين، مقارنة مع القطارات المتوجهة إلى مدينة وجدة، التي تتميز، على العموم، بجودة الخدمات وتوفر شروط التنقل المريح، خاصة بالدرجة الأولى” .

وفي السياق ذاته، أبرزت خنيتي، أن “استعمال القطارات من قبل المواطنات والمواطنين الوسيلة العمومية الأكثر جاذبية والأكثر استعمالا للتنقل، على مستوى جميع الخطوط وفي جميع الاتجاهات، ومن ضمنها أقاليم الجهة الشرقية، وعلى الخصوص مدينة وجدة والناظور، بمعدل قطارين لكل مدينة في اليوم”.

وخلصت البرلمانية، في نص سؤالها، متسائلة حول “الإجراءات التي ستتخذها الوزارة لتوفير قطارات جديدة بخدمات جديدة ومناسبة للجهة الشرقية، خاصة لمدينة الناظور التي تعاني من سوء خدمات القطارات الحالية، علما أن مدينة الناظور من المناطق الاستثمارية والسياحية الواعدة ببلادنا”.