• مستشفى ابن سينا: لا علاقة للقاح “فايزر” بوفاة الطالبة الملقحة في الرباط
  • الجزائر غتصطى.. تصريحات قطر والسعودية دفاعا عن مغربية الصحراء تغضب “ٱل تبون”!
  • البروفيسور عفيف: فرض “جواز التلقيح” من مصلحة المواطنين
  • عصبة أبطال إفريقيا للسيدات.. الصافرة المغربية حاضرة في مصر
  • خافو من صورة للتاريخ.. الوفد الجزائري يطلب عدم الجلوس قرب نظيره الإسرائيلي
عاجل
الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 على الساعة 12:45

لضمان التأهل للدور الفاصل.. مواجهة معقدة تنتظر الأسود أمام غينيا كوناكري

لضمان التأهل للدور الفاصل.. مواجهة معقدة تنتظر الأسود أمام غينيا كوناكري

مواجهة معقدة تلك التي تنتظر المنتخب الوطني المغربي أمام منتخب غينيا كوناكري، مساء اليوم الثلاثاء (12 أكتوبر)، على أرضية ملعب مولاي عبد الله في الرباط، لحساب مؤجل الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم “قطر 2022”.
وتعد هذه المباراة حاسمة بالنسبة إلى “أسود الأطلس”، حيث أنهم يكفيهم الفوز، مساء اليوم، من أجل إحراز بطاقة العبور للدور الثاني والحاسم.
ويتصدر المنتخب الوطني المجموعة التاسعة بـ9 نقاط، وذلك بعد الفوز على منتخب السودان ذهابا، وعلى منتخب غينيا بيساو ذهابا وإيابا.

خصم بدون “مدرب” ؟

يحتل خصم المنتخب الوطني المرتبة الـ76 في آخر تصنيف شهري للاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث سجل حضوره في نهائيات كأس إفريقيا في 13 مناسبة.

وفي مساره خلال تصفيات مونديال قطر 2022، حقق المنتخب الغيني ثلاثة تعادلات أمام السودان ذهابا وإيابا، وغينيا بيساو، موقعا أربعة أهداف ومتلقيا مثلها، محتلا بذلك المرتبة الثالثة بثلاث نقاط.

ومن المرتقب أن يغيب مدرب المنتخب الغيني عن مباراة اليوم، حيث أن بعض التقارير الصحافية قد أفادت أن المدرب الفرنسي “ديدي سيكس”، غادر معسكر المنتخب، صوب العاصمة الإيفوارية أبيدجان، مساء يوم أمس الاثنين، من أجل الالتحاق بعائلته، في إشارة غامضة حول مستقبله مع منتخب غينيا.

خليلوزيتش: مباراة صعبة ومغلقة
وفي تعليقه، يوم أمس الاثنين (11 أكتوبر)، عن مواجه المنتخب الغاني، اعتبر الناخب الوطني، وحيد خليلوزيتش، أن مباريات المنتخب المغربي مع نظيره الغاني غالبا ما تكون “صعبة ومغلقة، مما يتطلب التركيز وعدم التراخي للظفر بالثلاث نقاط والحفاظ على النسق التصاعدي من أجل الاستعداد بشكل جيد لنهائيات كأس إفريقيا المقبلة”.
وبخصوص التشكيلة الأساسية، قال الناخب الوطني إنه سيجري بعض التغييرات أمام منتخب غينيا، من أجل إراحة بعض اللاعبين الذين خاضوا المبارتين السابقتين.
وأكد المدرب البوسني، أن المنتخب الوطني المغربي عازم على مواصلة سلسلة الانتصارات، موضحا أن أداء العناصر الوطنية عرف تحسنا كبيرا سواء تعلق الأمر بالدفاع حيث أن شباك المنتخب المغربي لم تتلقى أي هدف، أو الهجوم بعد نجاح النخبة الوطنية في تسجيل 10 أهداف، وهو ما اعتبره، أمرا جيدا.

وأضاف الناخب الوطني أنه راض عن الأداء وسيواصل الاشتغال والعمل على تحقيق نجاعة أكبر وتطوير المستوى.

بونو: تم التحضير جيدا للمباراة
ومن جهته، قال ياسين بونو حارس مرمى المنتخب الوطني، إن مباراة غينيا كوناكري ستكون صعبة وتم التحضير لها جيدا لتحقيق نتيجة إيجابية والتأهل للدور الفاصل، مضيفا أن أداء العناصر الوطنية يتطور على جميع المستويات بشكل تدريجي بغية الوصول للمستوى المطلوب والذي يسمح بمنافسة الفرق الكبرى في افريقيا والعالم.

ماسينا: المنتخب جاهز
أما آدم ماسينا لاعب واتفورد الإنجليزي فيرى أن العناصر الوطنية تستطيع بلوغ الهدف المطلوب، مبرزا أن المنتخب على أتم الجاهزية والاستعداد لمباراة اليوم أمام غينيا، لإنهاء الأسبوع بطريقة أفضل.

يذكر أن المنتخب الوطني سيواجه منتخب غينيا كوناكري، مساء اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله في الرباط، وذلك لحساب مؤجل الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم “قطر 2022”.

وكانت المباراة المذكورة قد تأجلت بسبب انقلاب عسكري، شهدته العاصمة الغينية كوناكري، خلال فترة تواجد بعثة “الأسود” هناك.