• مستجدات قضية زوجة الميلودي.. هذا ما قررته الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالقنيطرة
  • منخرط في التخطيط والإعداد لمشروع إرهابي.. توقيف عنصر موالٍ لداعش في تطوان
  • ما بغاتش تتزوج بيه.. مقتل طالبة أخرى طعنا بيد زميلها في مصر
  • بسبب خلل كبير.. القليعة تقطع عليها الماء
  • أنقذ 5 أشخاص من الغرق.. تكريم مهاجر مغربي في إيطاليا
عاجل
الخميس 07 يوليو 2022 على الساعة 12:00

قبل ما يهرفو عليهم الناس ديال “هوك”.. الإيسيسكو تسجل 26 عنصرا كتراث مغربي خالص

قبل ما يهرفو عليهم الناس ديال “هوك”.. الإيسيسكو تسجل 26 عنصرا كتراث مغربي خالص

الباب اللي تجي منو الريح سدّو واسترح، المغرب طبق هاد المثل مع الجارة “النشّالة”، وناض وجد قائمة بتراثو المادي واللامادي وسجلها عند الإيسيسكو.

شنو وقع؟

بحضور وزير الشباب والثقافة والتواصل والمدير العام للإيسيسكو وعدد من السفراء وممثلي الدول الأعضاء، تم أمس الأربعاء (6 يوليوز)، الإعلان عن مخرجات الاجتماع العاشر للجنة التراث التابعة للإيسيسكو.

وأعلنت اللجنة عن قبول 26 ملفا دفعته مصالح مديرية التراث للجنة التراث من أجل اعتماد هذه العناصر كتراث مادي ولامادي مغربي خالص.

وبهذا تكون المملكة المغربية سجلت في المجموع 46 عنصرا تراثيا إضافة ل31 عنصرا في اللائحة التمهيدية ينتظر المصادقة خلال الاجتماع المقبل.

ولعل أبرز العناصر التراثية التي تم تسجيلها أمس كتراث مغربي لدى الإيسيسكو نجد: المهارات والعادات المرتبطة بالكسكس المغربي – فنون ومهارات القفطان المغربي – فن الملحون المغربي – معارف وممارسات المحظرة – الخيمة الصحراوية – الخط المغربي – فنون الطبخ المغربي – فن الدقة المراكشية – تقنية ومعارف لخطارة الراشيدية – موسم آسا وموسم مولاي عبدالله امغار – فن الغناء البلدي بتافيلالت – الغناء النسائي لتارودانت – تقنيات التوزيع التقليدي للمياه – رقصة الكدرة الصحراوية – زخرفة الحلي الفضية بالنبيل الزجاجي تيزنيت – تقنيات الجلابة الوزانية – رقص العلاوي بالشرق – طرب الآلة – الفلوكة الصويرية – الفخار النسائي الريفي – الزخرفة على الخشب – الصيد بالسلوقي – منحلة اينزركي بمنطقة سوس – زهرية مراكش – بروكار فاس.

علاش وكيفاش؟

وحسنا فعلت مديرية التراث التابعة لوزارة الثقافة، بمبادرتها لتحصين تراثنا وتوثيقه، لأن النظام الجزائري يحاول منذ مدة، ودون أن يرف له جفن، سرقة عناصر من تاريخ المغرب وثقافته وتراثه، ويتبناها بكل وقاحة ودون حياء ولا خجل. فتارة ينسبون لهم الكسكس وتارة القفطان، ومرات أخرى شخصيات تاريخية، وأحداث يعلم الصغير قبل الكبير أن المغرب صانعها.
وعلى ذكر التاريخ، فالجزائر أنشأتها فرنسا الاستعمارية وأطلقت عليها اسم “الجزائر” بعد احتلال دام أكثر من 130 سنة خلفا للإمبراطورية العثمانية، في حين أن تراثتا المغربي الأصيل، منه من يعود إلى اثني عشر قرنا مضت.

وعن محاولات السطو على التراث المغربي، قال محمد المهدي بنسعيد، وزير الثقافة والشباب والتواصل، في تصريحات سابقة: “اللي بغى ينسب لراسو شي حاجة، راه كيكذب على راسو، حنا عندنا تاريخ معترف به دوليا… اللي كيبغي يسرق تاريخ شي واحد راه معندوش تاريخ”.

يذكر أن قطاع الثقافة في الوزارة، يولي اهتماما كبيرا للتراث اللامادي، حيث جرى إنشاء “علامة المغرب” (لابيل ماروك) تجمع مختلف أنواع التراث، وتساهم في تسويقه عالميا.